اخر المستجدات

Loading...

الخميس، 1 مايو، 2014

القضاء يستجيب لملتمس السراح المؤقت للتلاميذ المعتقلين بطنجة على هامش "الترشميل "


و أخيرا استجاب القضاء في جلسة مساء الخميس 30 أبريل 2014 لملتمس السراح المؤقت لتسعة تلاميذ تقدمت به كل من نيابة التعليم بطنجة و جمعية أصدقاء مراكز الإصلاح و حماية الطفولة التي انتدبت محامية جميلة الموالدي متطوعة، و بالتنسيق مع مؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء.
يأتي هذا السراح المؤقت بكفالة الذي تم تنفيذه يوم الخميس ابتداء من الساعة السابعة مساء بعد الملتمس الذي تقدمت به الأطراف السالفة الذكر و بعدما تيقنت نيابة التعليم بطنجة من سلوك هؤلاء التلاميذ بعد البحث و التقصي في سجلاتهم بمؤسساتهم، و قدم ثلاث مديرون شهاداتهم عن حسن سلوك هؤلاء التلاميذ في مراسلة مكتوبة لدعم ملتمس بادرت إليه نيابة التعليم بطنجة ووقعه النائب الإقليمي  السعيد بلوط و تم تكليف رئيس مكتب الاتصال أحمد العمراني بتتبع الملف قضائيا و إعلاميا بمعية الطيب بوشيبة المنسق الجهوي بسجون جهة طنجة تطوان التابع للأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لجهة طنجة تطوان ،و قد تابع بعناية قضية هؤلاء التلاميذ مدير الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لجهة طنجة تطوان عبد الوهاب بنعجيبة و بإطلاع كامل لوزارة التربية الوطنية بالرباط.
و هذه الخطوة الجريئة من طرف نيابة التعليم بطنجة كانت نتيجة اقتناع بأن هؤلاء التلاميذ هواة تصوير و معروفون بذلك بالإضافة إلى البحث الميداني حول سلوكهم داخل مؤسساتهم ، ثم أن نيابة التعليم حسب ما صرح به رئيس مكتب الاتصال تشتغل بالمقاربة التربوية لمعالجة كل الظواهر الاجتماعية      و الثقافية داخل الفضاءات المدرسية، و تتوفر على برنامج دقيق للتحسيس و التوعية سيعمم على المؤسسات التعليمية بالجهة و ينسق تنفيذه الطيب بوشيبة لحماية التلاميذ من عدوى انتشار سلوكات  و ثقافة فيها انحلال و خطر و لا تليق بالوسط المدرسي .
هذا إلى جانب الدور الكبير الذي قامت به فعاليات و جمعيات المجتمع المدني و تلاميذ الثانويات في تعبيرهم العفوي و تضامنهم مع هؤلاء التلاميذ و العمل على تقديم ملتمس و طلب للقضاء لأجل السراح المؤقت للتلاميذ المعتقلين .
و تبقى النقطة السوداء هو بعض وسائل الإعلام ذهبت في المنحى الخاطئ من خلال تجريم تلاميذ أبرياء لا علاقة لهم بالإجرام .
و يبقى على هؤلاء التلاميذ الذين تم إطلاق سراحهم  وعلى حد تعبير رئيس مكتب الاتصال بنيابة التعليم أن يهتموا بدراستهم و تجنب أي شيء قد يعرضهم لمشاكل هم في غنى عنها و أمامهم مستقبل فسيح ، و سيتم إعطاؤهم عناية خاصة بتوصية من الأكاديمية الجهوية و من نيابة التعليم لأجل استدراك الدروس و امتحانات المراقبة المستمرة من خلال دروس الدعم ، و ستواكب إدارات المؤسسات التي يدرسون بها هؤلاء التلاميذ عودتهم لصفوف الدراسة بكيفية عادية بما يحفزهم على الاجتهاد و تحصيل النتائج الجيدة .

و تقدم أباء و أمهات التلاميذ و هؤلاء التلاميذ الذين تم إطلاق سراحهم الذين استقبلهم رئيس مكتب الاتصال ممثلا عن نيابة التعليم و الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين إلى جانب أباءهم و أمهاتهم      و أصدقائهم  بالشكر لنائب التعليم و لمدير الأكاديمية الجهوية للتربية  و التكوين و لرئيس مكتب الاتصال و للمنسق الجهوي بالسجون لجهة طنجة تطوان التابع للأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين  و لجمعية أصدقاء مراكز الإصلاح و حماية الطفولة التي انتدبت محامية جميلة الموالدي متطوعة،      و لمؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء بطنجة، بالإضافة لكل الجمعيات و التلاميذ و جمعيات الآباء و لكل وسائل الإعلام المؤازرين الذين عبروا جميعهم عن تضامنهم المطلق مع قضية هؤلاء التلاميذ ، مع تقدير و شكر خاص للهيئة القضائية التي استجابت للملتمس مشكورة و كذلك الشكر لإدارة السجن المدني بطنجة للعناية التي حظي بها هؤلاء التلاميذ من طرفهم.  

إقرأ أيضا