اخر المستجدات

Loading...

الخميس، 22 مايو، 2014

بلاغ المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم فجيج ببوعرفة


اجتمع أعضاء المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل لفجيج ببوعرفة،لتقييم سلسلة من اللقاءات مع السيد النائب الإقليمي، وتدارس أوضاع و قضايا نساء و رجال التعليم بالإقليم، بعد مرور أزيد من سنة من تحمل السيد النائب المسؤولية المباشرة للتدبير  الإداري و التربوي .
      وبعد استحضار مستجدات و تطورات الأحداث على الساحة التعليمية محليا وإقليميا،فإن المكتب الإقليمي يعلن للرأي العام ما يـــــــــــــــــــــــــــلي:
ü     إيمانه بالشراكة الحقيقية المبنية على الوضوح و الشفافية في تدبير الموارد البشرية بالإقليم بعيدا عن المزايدات و الحساسيات الضيقة التي تعرقل سلاسة التدبير و العمل المشترك.
ü     مشاركته الفعالة في اللقاء التشاوري حول المدرسة المغربية، الذي دعت إليه النيابة الإقليمية يوم:10/05/2014 تطبيقا للمذكرة الوزارية 043/14 بتاريخ 23أبريل 2014 في شأن إشراك النقابات الأكثر تمثيلية ،لبلورة مشروع تربوي لإصلاح منظومة التربية و التكوين .
ü     وقوفه على مجموعة من الإختلالات التربوية والإدارية والتدبيرية،مؤكدا في الوقت نفسه على أن الجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغلUMT ،ليست رقما سهلا يمكن تجاوزه بالتسويف وسياسة القفز إلى الأعلى و  ذر الرماد في العيون.
ü     إخباره الشغيلة التعليمية بضرورة أخذ الحيطة و الحذر مما يحاك ضدها في الخفاء من دسائس وتآمرات واتفاقات سرية تزيح حكامة التدبير عن جادة الصواب.
ü     عزمه عرض ومناقشة أهم القضايا الساخنة و الحساسة ،التي تستأثر باهتمام الشغيلة التعليمية بالإقليم - والتي لم نتلقى بخصوصها أجوبة واضحة من النيابة- على أنظار السيد مدير الأكاديمية في اللقاء المبرمج خلال هذا الأسبوع.
ü     إصراره مراسلة السيد الوزير بناء على نتائج الحوار مع السيد مدير الأكاديمية مع تعزيز المراسلة بتقرير من المكتب الجهوي.
   وإذ يخبر المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل كافة نساء و رجال التعليم بما سلف ،فإنه سيصدر بيانا يتضمن مجمل القضايا المطروحة إقليميا و جهويا و يدعو الشغيلة التعليمية إلى اليقضة و رص الصفوف.



إقرأ أيضا