اخر المستجدات

Loading...

الخميس، 5 يونيو، 2014

فعاليات المهرجان التلاميذي الأول للثقافة و الإبداع و الرياضة بطنجة


اليوم الأول
ذ أحمد العمراني                                                                       
تم يوم الثلاثاء3 يونيو 2014 إعطاء انطلاقة المهرجان التلاميذي الأول للثقافة و الإبداع و الرياضة التي تنظمه نيابة وزارة التربية الوطنية طنجة أصيلة تحت إشراف ولاية جهة طنجة تطوان عمالة طنجة أصيلة و بتعاون مع الجماعة الحضرية لطنجة و المقاطعات الحضرية ، و قد اختير له شعار :  "  تفعيل ادوار الحياة المدرسية مدخل للارتقاء بمهارات التلميذ  "  ،
حفل الافتتاح الذي احتضنه مدرج عبد الله كنون بثانوية مولاي الحسن للأقسام التحضيرية  كان بهيجا و رائعا، استهل بكلمة ترحيبية و افتتاحية للمهرجان قدمها النائب الإقلمي لنيابة التعليم بطنجة تمخض عنه المهرجان سواء فيما يخص توصيات اليوم الدراسي حول تفعيل الحياة المدرسية أو فيما يخص عقد اثنا عشرة اتفاقية شراكة مع جمعيات و مؤسسات ثقافية و فنية و بيئية، و اعتبر أن إشراف ولاية جهة طنجة على المهرجان و التعاون الحاصل مع الجماعة الحضرية و المقاطعات الحضرية هو تأكيد كافة الأطراف و حرص الجميع على الإرتقاء بالحياة المدرسية و الإهتمام بقدرات التلميذ و مهاراته ، ثم تم عرض ربورطاج عن الحياة المدرسية بالمؤسسات التعليمية يوضح التطور الحاصل التي تعرفه الفضاءات المدرسية و الأنشطة التربوية ، و أشار إلى أن نجاح فعاليات هذا المهرجان  راجع لكفاءات تزخر بها نيابة طنجة أصيلة و الجمعيات و المؤسسات الشريكة، و تم عرض ربورطاج حول الحياة المدرسة بالمؤسسات التعليمية و هو من إنجاز الأستاذة مرية الغربي الفلاح بالتعاون مع مكتب الاتصال، ثم تلى ذلك فقرات فنية متنوعة، أطر الفقرة الأولى الأستاذ أسامة الخليع برفقة مجموعة الكورال ، فيما تلاها عرض أزياء يؤرخ لمراحل تطور اللباس التقليدي بطنجة سواء بالنسبة للرجال أو النساء جسده أطفال صغار و صغيرات أبهر كافة الحاضرين،بالإضافة إلى لوحة كورالية من أداء تلاميذ التعليم الأصيل ،و اختتم الحفل بأداء فني متميز للطفل الفنان الزميت مع فرقته مجموعة أطفال الغيوان ، فيما كانت لوحة غير متوقعة لحفل العمارية جسدها أطفال و طفلات نالت الإعجاب و  التفاعل الكبير من طرف الحاضرين ، و قامت بتقديم فقرات الحفل الصحفية و الإذاعية ثريا الحسني بكل اقتدار . 


و هذا و تمتد فعاليات هذا المهرجان من :03إلى 07 يونيو 2014؛و يتضمن هذا المهرجان أنشطة ثقافية وفنية ورياضية تعرف الساكنة بالإبداعات التلاميذية في العديد من المجالات كالمسرح والسينما والموسيقى والفنون التشكيلية والرياضة.
و برنامج المهرجان حافل بالتظاهرات الثقافية و الفنية و الرياضية و  برنامج يوم الأربعاء 4 يونيو كالتالي :
_ افتتاح المعرض التشكيلي المفتوح بساحة الأمم  ابتداء من الساعة 6 مساء، سيتم فيه عرض لوحة جماعية مركبة من 100 لوحة تشكيلية 10،  أمتار طول و 3 أمتار عرض من إنجاز 100تلميذة وتلميذ المؤسسات التعليمية ، تحت شعار : ( طنجة بعيون الناشئة ) بالإضافة لورشة الرسم : ( السبورة المتقادمة كدعامة للإبداع )،و معرض لإبداعات تلميذات وتلاميذ المؤسسات التعليمية بشراكة مع جمعية البحر الأبيض للفنون التشكيلية و جمعية طنجة للفنون التشكيلية.
* فعاليات المهرجان الإقليمي لفيلم التلميذ دورة فريدة بليزيد بقاعة سينماطيك أيام 4 و5 و6 يونيو 2014  ابتداء من الساعة الثانية و النصف مساء بتعاون مع سينماطيك و نادي الفن السابع بطنجة.
*فعاليات المهرجان الإقليمي للمسرح المدرسي دورة محمد الجم أيام 4 و 5 و 6 و 7 يونيو 2014 ستجرى بمسرح محمد الحداد بابتداء من الساعة 3 مساء بشراكة مع الجمعية المغربية لمحترفي المسرح.

* الحفل الموسيقي المتنقل ستحتضنه الساحات العمومية، ساحة الأمم يوم الأربعاء 4 يونيو 2014 ابتداء من الساعة السابعة مساء فيما ستحتضن هذا الحفل ساحة وادي المخازن يوم الخميس 5 يونيو2014  ، ساحة طنجة يوم الجمعة 6 يونيو 2014 ابتداء من الساعة 7 مساء.



اليوم الثاني
انطلقت بكيفية فعلية أربع تظاهرات فنية يوم الأربعاء 4 يونيو 2014،حيث تم إعطاء انطلاقة فعاليات المهرجان الإقليمي الأول لفيلم التلميذ
حفل انطلاق المسابقة الخاصة بفيلم التلميذ دورة فريدة بليزيد بساحة 9 ابريل بطنجةعلى إيقاع فرقة موسيقية ابتداء من الساعة الثانية بعد الزوال،بعد ذلك انطلقت عروض الأفلام التلاميذية بكلمة للسيد النائب ذكر من خلالها بالمسار الذي قطعته النيابة في هذا المجال بالذات خاصة على مستوى تفعيل الأندية السينمائية بالمؤسسات التعليمية ليتوج هذا المسار  بهذه المسابقة.
   إثر ذلك تم تقديم أعضاء لجنة التحكيم بقاعة سينماطيك برئاسة السيد خليل الدمون ( رئيس جمعية نقاد السينما بالمغرب، ومدير المجلة المغربية للأبحاث السنمائية، وعضوية الناقد عبد الكريم واكريم وممثلين عن سينماطيك طنجةن ونادي الفن السابع بطنجة، وبعض المؤسسات التعليمية غير المشاركة في المهرجان . و بعد  تقديم أعضاء فرق العمل التي اشتغلت في الأفلام المتبارية، انطلقت المسابقة بعرض  أفلام التلاميذ
و قد تم تنظيم ندوتين بموازات المسابقة ،الندوة الأولى تم تنظيمها يوم 04/06/2014 صباحا ابتداء من الساعة بمركب ابن بطوطة  حول تاريخ السينما. شارك فيها كل من ذ. عبد الكريم واكريم (ناقد سينمائي ورئيس تحرير مجلة سينفيليا، وسكرتير تحرير مجلة طنجة الأدبية، وذ. عبد البصير اسماعلي (فاعل جمعوي)، وأدار النقاش ذ. عبد العزيز فيلالي صدوق (منسق السينما في هذا المهرجان ورئيس مصلحة بنيابة طنجة – أصيلة).ولقد كانت هذه الندوة مناسبة تعرف من خلالها الجمهور الحاضر على تاريخ السينما بصفة عامة، وتطور السينما المغربية بصفة خاصة. كما كانت هذه الندوة مناسبة لمناقشة واقع وآفاق هذه السينما.
 اليوم الثاني ( 05/06/2014 ) فقد تميز بمحاضرة للسيد خليل الدمون حول مهن السينما بمركب ابن بطوطة . تعرف من خلالها الحاضرون على مختلف المهن السينمائية والعلاقات الني تربط بعضها ببعض ، والآفاق التي تفتحها كسوق واعد للشغل يمكن أن يلجه التلميذ لاحقا.


هذا و قد تم كذلك إعطاء انطلاقة المهرجان الإقليمي للمسرح المدرسي يوم الأٍبعاء 4 يونيو  بمسرح الحداد ابتداء من الساعة الرابعة مساء، في البداية ألقى النائب الإقليمي  كلمة افتتاحية أبز فيها أهمية المسرح بالنسبة للتلاميذ لتكوين شخصيتهم ،ثم تم تقديم لجنة تحكيم المهرجان ،و تلاها عرض مسرحي قدمه تلاميذ ثانوية مولاي يوسف التقنية أبهر الحاضرين مدرج في إطار المسابقة .
و في ساحة الأمم يوم الأربعاء 4 يونيو 2014 ابتداء من الساعة السادسة مساء تم افتتاح المعرض التشكيلي التلاميذي و الذي يتميز  بعرض لوحة كبرى مركبة من 100 لوحة تشكيلية أبدعها 100 تلميذ و تلميذة إلى جانب معرض تشكيلي تعرض فيه مئات الإبداعات التشكلية ، و قد زار المعرض رئيس القسم الاجتماعي بولاية طنجة السيد جمال سلامة ووصف المعرض بكونه مذهل بما يحتوي من أعمال التلميذ الإبداعية و كان برفقة مندوب الشبيبة و الرياضة بطنجة
و في نفس الساحة و بموازاة التظاهرة التشكيلية تم إعطاء انطلاقة للحفل الموسيقي التلاميذي الذي برع فيه تلامذة المؤسسات التعليمية من خلال أدائهم لمقطوعات موسيقية   و أغاني و موشحات تفاعل معها المتفرجون  .

إقرأ أيضا