اخر المستجدات

Loading...

الثلاثاء، 28 أبريل، 2015

تقرير حول اختثام المهرجان العاشر للمسرح المدرسي الجهوي بوجدة


 يحي عنتر/ اختتمت يوم الخميس 23 أبريل2015 فعاليات المهرجان العاشر للمسرح المدرسي الذي نظمته أكاديمية الجهة الشرقية واحتضنه الفرع الإقليمي لجمعية التنمية المدرسية بنيابة وجدة أنكاد والذي تم تنظيمه  بمسرح محمد السادس طيلة أيام 21-22-23 أبريل 2015، تحت شعار: "المسرح المدرسي ورش لإعداد مواطن الغذ "

وقد  حضر الجلسة الختامية السيد مدير الأكاديمية للجهة الشرقية والسادة نواب الوزارة بالنيابات المشاركة والسيد المندوب لوزارة الثقافة والسيدة نائبة وكيل الملك وعدة شخصيات مدينة وعسكرية إضافة إلى الجمهور المتعطش إلى هذه المبادرات، الذي غصت به جنبات المسرح. وفي إطار كلمة لجنة التحكيم أوكما أسماها السيد محمد بنعبيد بلجنة التقويم المتكونة من السادة: محمد بلخضير، عبدالله بويديدة، عزيز زروقي و النائب الأول لرئيس الجمعية محمد جريندو الذين تم اختيارهم من طرف المكتب الوطني، التي نوهت بكل من تحمل مسؤولية تنظيم هذا العرس الفرجوي الكبير وكذا تحمل أعباء السفر وإبداع الأهداف الفنية الست التي أعطت طعما بمذاق الجمال وإستشراق مغرب الأمل بهذا الجيل.. جيل المستقبل، كما أكدوا أن هذه الظاهرة التربوية الفنية بإمتياز التي شارك في إنجاحها كل من السلطات المحلية والأمنية، المندوب الإقليمي لزوارة الشباب والرياضة، مندوبية وزارة الثقافة وإدارة مسرح محمد السادس المديرة وأطر المؤسسة وأعضاء مكتب الفرع الإقليمي لجمعية التعاون المدرسي بنياة وجدة، الذي أعطى تنظيما تربويا لسير هذه الأشغال. وتتضيف ونحن نعيش غمرة أفراح المهرجان الفني التربوي ما كان أمام اللجنة إلا أن تنوه بالمجهودات الجبارة التي بذلتها الفروع من أجل إنجاح هذه المحطة بنكران الذات الذي تتحلى به الأطر التربوية وإدارتها المتفهمة الداعمة لتنشيط الحياة المدرسية، كما سجلوا بكل إعتزاز كبير إشراقات هذا المهرجان في كل مناحيه التربوية والفنية التي ذكروا منها: 

1- استطاعت كل الفرق المشاركة ملامسة مجموع من القيم الأخلاقية والوطنية وكل ما من شأنه أن يرتقي بإنسانية الإنسان في قيم السلام والتسامح والإخاء والأمن والأمان وروح المواطنة.                                                                                 
2- نسجل حضور شخصية الطفل بقناعة المبدع المبتكر بجرأة الإفصاح- بالبراءة والعفوية
3- كما سجلوا أن جل العروض المسرحية، إن لم نقل كلها اعتمدت الحركة على شكل اللعب في إبراز
طاقات تعبيراتهم الجسدية ( رقص، إيماء...
4- كما أكدوا على ارتياحهم البالغ في تمكن الأساتذة مؤطري الأعمال المسرحية المقدمة من توظيف
التقنيات الفنية مما ساهم في إضفاء جمالية على جل العروض المشاركة، وكل هذا ينم كما جاء على
لسان اللجنة على الإصرار في المضي قدما لجعل المسرح المدرسي ورشا مستمرا لبناء مواطن الغذ،
انسجاما مع شعار المهرجان الوطني العاشر ومع إستراتيجية وزارة التربية الوطنية وجمعية التعاون
المدرسي. كما أنها سجلت بعض الملاحظات والتوجيهات والدعوة إلى تجنب الخطاب المباشر والنصائح
الجاهزة، والإعتماد على اللعب كوسيلة لتداول الأفكار ومناقشتها وإعطاء فسحة للطفل للإبتكار
والإرتجال، والإحتفاظ على حميمية التواصل الإنساني... كما أوصت ببرمجة المسرح كمادة مستقلة 
بذاتها في البرامج التربوية تؤطر من طرف أساتذة متخصصين، بناء قاعات على شكل  "مسرح
الجيب"théatre de poche" بالمؤسسات التعليمية كما ركزت على تشجيع و تحفيز المتطوعين
والمتطوعات ماديا ومعنويا، وأشارت أنه لابد من عقد شراكة مع وزارة الثقافة في إطار التكوين
المستمر... وسجلت اللجنة الأرتياح التام للعروض المقدمة فنيا وتربويا، جماليا وفرجويا وما النتائج إلا
ضرورة ملحة يفرضها منطق القانون المنظم للمهرجان الوطني للمسرح المدرسي - منطق التباري-
وأضافت كلكم فائزون كلكم مبدعون كلكم متميزون. وأفضت النتائج الى: الرتبة الألى نيابة وجدة أنكاد،
الرتبة الثانية: نيابة الناظور، الرتبة الثالثة: نيابة الدريوش. كما أفرزت أحسن ممثل: عبدالعالي الرجدالي
تاوريرت. أحسن ممثلة نيابة جرادة بويزكارن فاطمة الزهراء، أحسن إخراج: الناظور نسرين الليزاني، أحسن تنسيق جماعي
لعروسي هشام الدريوش، أحسن ماكياج وملابس: بركان حورية مجاهد، أحسن عمل متكامل: وجدة
مدرسة المنتزه البلدي.  


إقرأ أيضا