اخر المستجدات

Loading...

الجمعة، 8 مايو، 2015

بيان: نقابة مفتشي التعليم مستاءة من مركزة لوائحها بانتخابات اللجان الإدارية المتساوية الأعضاء



 في جو يسوده التذمر والاستياء الذي عم مفتشات ومفتشي منظومة التربية والتكوين من قرار وزارة التربية الوطنية القاضي باعتماد لوائح مركزية لكل فئات المفتشين برسم انتخابات اللجان الإدارية المتساوية الأعضاء 03 يونيو 2015 ،        عقد المجلس الوطني لنقابة مفتشي التعليم دورة استثنائية يوم السبت  02 ماي 2015 بالرباط ، للتداول في جدول أعمال الدورة الذي اقتصر على النقط الثلاث التالية :
- تحديد طبيعة العلاقة مع وزارة التربية الوطنية على ضوء مركزة لجان المفتشين من كل المجالات برسم انتخابات اللجان الإدارية المتساوية الأعضاء 2015  ؛
- تحديد الصيغ النضالية المناسبة لمواجهة قرار الوزارة والتصدي له ؛
- تحديد معايير انتقاء لوائح النقابة من مرشحي الجهات للجان المركزية  .
         وبعد الاستماع لتقرير المكتب الوطني و استحضار السياق العام التربوي الوطني ، وفي جو يطبعه الإحساس بالمسؤولية بدقة المرحلة التي تتميز بالاستياء والغضب من قرار الوزارة ، فإن المجلس الوطني يسجل ما يلي:
- إعلانه اختيار المشاركة في انتخابات اللجان الثنائية المركزية المقبلة ؛
- قراره تقديم لوائح خاصة بالنقابة عوض لوائح مشتركة مع أية جهة نقابية أخرى في انتخابات 3 يونيو 2015؛
- دعوته الوزارة إلى مراجعة قرارها القاضي بمركزة لجان المفتشين والعمل على تمكين المفتشين من تمثيلية جهوية ضمانا لإشراك هيئة لها قيمتها العلمية ورصيدها الرمزي في المنظومة وطنيا وجهويا وإقليميا في التدبير الجهوي للمنظومة في أفق الجهوية الموسعة التي يستعد لها المغرب ؛
- اعتباره عدم تمكين هيئة التفتيش من تمثيلية جهوية إقصاء مقصود للهيئة من المساهمة الفاعلة في تنفيذ وتتبع وتقييم الإصلاح جهويا وإقليميا ؛
- تأكيده على الاستمرار في الحوار مع الوزارة في الملفات المفتوحة معها من أجل التوصل إلى حلول تخدم مصالح المنظومة والهيئة ؛
- تحديده لمجموعة من الصيغ النضالية التي يفوض للمكتب الوطني صلاحية تنفيذها لتدبير المرحلة حسب مستجدات الحوار مع الوزارة ؛
- تشكيل لجنة نقابية من المجلس الوطني لإجراء قراءة علمية في المشروع الإصلاحي للوزارة  والمتعلق بالتدابير ذات الأولوية لتحديد موقف النقابة من الإصلاح ؛
- تكليفه لجنة من المجلس الوطني لانتقاء مرشحي النقابة في اللجان المركزية من بين مرشحي الجهات  وترتيبهم حسب معايير محددة ودقيقة ؛
- تضامنه المطلق مع كل المفتشات والمفتشين الذين يتعرضون لمضايقات مختلفة من جهات إدارية وغير إدارية و يدعو كل الفروع الجهوية إلى استكمال الهيكلة على مستوى الجهات والأقاليم؛
- دعوته الفروع الجهوية إلى الرفع من درجة التعبئة استعدادا لحث المفتشات والمفتشين على التصويت لممثلي النقابة خلال استحقاقات انتخابات اللجان الثنائية المقبلة 03 يونيو 2015 والتصدي لكل المحاولات الرامية للنيل من الإطار؛

       والمجلس الوطني إذ يقدر باعتزاز كبير التفاف جميع المفتشات و المفتشين حول نقابتهم المستقلة و استياءهم وغضبهم من قرار وزارة التربية الوطنية  برسم انتخابات اللجان الثنائية ، فإنه يدعو الجميع إلى مزيد من الحيطة والحذر من كل المتربصين بالهيئة من كل الجهات ، وإلى مزيد من رص الصفوف والتعبئة للدفاع عن هيئة التفتيش بكل الصيغ والأشكال الكفيلة بالحفاظ على المكانة الاعتبارية للهيئة  .

للتحميل


إقرأ أيضا