اخر المستجدات

Loading...

الثلاثاء، 16 يونيو، 2015

هل يخير بنكيران النقابات بين التمثلية و قبول شروط الحكومة يوم 17 يونيو



العديد من التساؤلات يطرحها مختصون و متتبعون للشأن النقابي بالمغرب بشأن دعوة رئيس الحكومة السيد عبد الإله بنكيران للنقابات لاستئناف الحوار الإجتماعي المعطل بهذا التاريخ بالضبط و هو وقت تنتظر فيه جميع الهيئات النقابية ما ستفرزه نتائج الانخابات المهنية  التي تم إجراؤها بالفترة بين 3 و 10 يونيو 2015 فجميع الأسئلة انصبت حول شرعية النقابات المدعوة للحوار لتمثيل الشغيلة المغربية خاصة و أن النتائج لم تعلن بعد و لم يتم كشف المركزيات النقابية التي حضيت بمقاعد تقوق 6 بالمئة من العدد الإجمالي بالقطاع العام و الخاص
من جهة أخرى تذهب جميع التحليلات إلى ان رئيس الحكومة الذي يضع ورقة نتائج الانتخابات المهنية بجيبه سيضع المركزيات النقابية الخمس بين خيارين إما ضمان التمثيلية مقابل الانخراط بطرح الحكومة لإصلاح صناديق التقاعد بدون شروط  او فقدانها في حالة الإصرار على رفض هذه الإجراءات التي تمس بمكتسبات الشغيلة

أمال بوعزيز
تجمع الأساتذة - تربية ماروك

إقرأ أيضا