اخر المستجدات

Loading...

الثلاثاء، 2 يونيو، 2015

الانتخابات المهنية : أساليب مبتكرة بالحملات الانتخابية و لا أهمية لكثافة التصويت



محمد الصحيبي - إذا كانت الحملة الانتخابية الخاصة بانتخابات اللجان المتساوية الأعضاء الخاصة بقطاع التعليم ستنتهي رسميا نهاية يوم 2 يونيو 2015 فإن بعض النقابات التعليمية ستستمر حملتها أيضا خلال يوم الاقتراع يوم 3 يونيو من خلال أساليب أبدعتها و ألفتها خلال الاقتراعات السابقة من خلال تجييش عدد كبير من السيارات لنقل الناخبين من مقرات عملهم إلى مكاتب التصويت ذهابا و إيابا دون انقطاع من الصباح الى غاية السادسة مساءا ساعة غلق مكاتب الإقتراع و بداية الفرز و انتظار الناخبين المنقولين و التاكد من التصويت لهم بكشف أوراق التصويت التي لم ترمى بالصندوق كما ان عدد المكالمات الهاتفية تصل ذروتها خلال نفس اليوم بالنسبة للقائمين على الحملة للنقابات الذين يقومون بالاتصال بالناخبين لدعوتهم للتوجه للمكاتب بيوم يمنع فيه الدعاية طبقا للقانون
من جهة اخرى فالحملة الانتخابية تعتبر فنا لا يتقنه إلا من ألف اللعبة فهناك من يوجه حملته و يركزها صوب الناخبين الذين يمتلكون سيارات ما يسمى ب لانافيط ليضمن تصويت السائق و من معه و هناك من تفنن أكثر فاختار أن تتضمن لائحته الانتخابية أطر الإدارة التربوية ليضمن تصويت كل الأطر العاملة بالمؤسسات التعليمية التي يديرها المدير باعتبار أن هذه الفئة لا تتوفر على نقابة مشاركة بالانتخابات لأن الجمعيات المؤطرة لها لا حق لها بالمشاركة و تجدر الإشارة أن عدد اللقاءات التواصلية و التكوينية التي تنظمها النقابات و الحملات الاجتماعية والطبية و التوعوية لمؤسسات الاعمال الاجتماعية التي يسيطر عليها غالبا فصائل نقابية محددة بلغت ذروتها خلال فترة الحملة الانتخابية بغظ النظر عن عناوين و شعارت تلك اللقاءات أو التكوينات او الحملات

إن الملاحظ  لبلاغات و دعوات غالبية النقابات التعليمية سيلاحظ ان كل نقابة تدعوا للتصويت لها و لكنها غير مهتمة للدعوة لكثافة التصويت التي يؤثر عليها مجموعة من المعطيات كبعد المؤسسات التعليمية عن مراكز التصويت وصعوبة المسالك خاصة تلك المتواجدة بالمناطق النائية فالعادة تؤكد ان ضعف نسبة المشاركة مفيد لبعض النقابات فيكفيها تصويت الأوفياء المعتادين للتنظيمات النقابية و المستفيدين من حل الملفات عن طريقها لضمان النتائج السابقة بانتخابات 2009  فكثافة التصويت قد تأعطي نتائج غير متوقعة و غير محسوبة

محمد الصحيبي
تجمع الأساتذة - تربية ماروك

إقرأ أيضا