اخر المستجدات

Loading...

الجمعة، 15 يناير، 2016

تطوان:مدرسة مليكة الفاسي الجماعاتية تخلد ذكرى تقديم وثيقة الاستقلال




 تخليدا لذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال  التي تصادف 11 يناير  من كل سنة، أقام تلميذات وتلاميذ المدرسة الجماعاتية مليكة الفاسي بتطوانيوم الأربعاء 13 يناير الجاري  حفلا بهيجا، ترأسه ذ رشيد ريان النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بتطوان المكلف بتدبير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة طنجة تطوان، وحضره إلى جانب مدير المؤسسة المعنية وأطرها التربوية وتلميذاتها وتلاميذها، رئيس الجماعة القروية وممثل السلطة المحلية بها وممثلي الآباء والأمهات، مجموعة من رؤساء المصالح الإدارية والأطر  وهياة الإدارة التربوية والتدريس  بالأكاديمية وبنيابة تطوان .



وقد تم افتتاح فعاليات هذه الصبيحة الاحتفالية بكلمة قدمها مدير المؤسسة ذ عبد الحق الخليعي أبرز فيها الأهمية التي يكتسيها تخليد ذكرى مثل هذه المناسبات في إذكاء روح  الوطنية في الناشئة،  مبرزا في نفس الآن السياق التاريخي لتقديم هذه الوثيقة وأهميتها في حصول المغرب على استقلاله متوجها بالشكر لكل من ساهم في دعم هذه المؤسسة الفتية التي تعتبر نموذجا للمدرسة الجماعاتية على صعيد جهة طنجة تطوان.
ومن جهته قدم ذ حميد السامي  رئيس مصلحة الحياة المدرسية وتنشيط المؤسسات كلمة نيابة تطوان،أبرز فيها بدوره أهمية تخليد هذه المناسبة مذكرا بسياقها التاريخي منوها في نفس الآن بمبادرة هذه المؤسسة  التي تنتمي إلى جماعة قروية واعدة.




وقد تميز هذا الحفل الذي كان تلاميذيا بامتياز، بتقديم  فرقة شقائق النعمان التابعة لمؤسسة 18 نونبر بتطوان من تأطير ذ عمر بوعزيز  لفقرات من أناشيد وطنية، عرفت تجاوبا خاصا من طرف التلاميذ والتلميذات الحاضرين كما تم تقديم فقرات من ابداع تلاميذ هذه المؤسسة التي تحمل اسم الوطنية مليكة الفاسي احدى الموقعات على وثيقة المطالبة بالاستقلال، بالإضافة إلى تقديم شريط وثائقي يؤرخ للمناسبةوتنظيم معرض للصور التاريخية .

إقرأ أيضا