اخر المستجدات

Loading...

الأحد، 10 أبريل، 2016

لقاء تواصلي تحسيسي حول الشرطة المدرسية بإعدادية سيدي بومدين صفرو



تفعيلا للاستراتيجية الأمنية في التصدي لكل المظاهر المشينة والشوائب التي اضحى محيط المؤسسات التعليمية مسرحا لها ، وسعيا وراء توفير الأجواء الآمنة لسير العملية التربوية ، احتضنت الثانوية الإعدادية سيدي بومدين بصفرو يومه الأربعاء 30 مارس 2016 ، لقاء تحسيسيا وتواصليا أطره مسؤولو الإدارة الإقليمية للأمن الوطني بصفرو في موضوع " الشرطة المدرسية ودورها في حماية المحيط المدرسي " وألقيت عدة عروض تناولت أربعة قضايا أساسية :
1)    ـ العنف بالوسط المدرسي .
2)    ـ الشغببالملاعب.
3)    المخدرات .
4)    الانعكاسات السلبية لسوء استعمال الأنترنيت على الحياة الشخصية للفرد والمجتمع .

وقد صبت جميع العروض المقدمة من طرف الطاقم الأمني المرافق للعميد الإقليمي للشرطة في اتجاه :
أولا : تشخيص الوضعية الأمنية بحيث تم التأكيد كون تنظيف مدينة صفرو يبقى الشغل الشاغل للفرق الأمنية بالإقليم وبفضل الاستراتيجيةالأمنية المتبعة المعتمدة على المقاربة الاستباقية والتحسيسية قبل الزجرية في اطار الحكامة الأمنية ،  تم تنظيف المدينة  ومعها محيط المؤسسات التعليمية من كل الشوائب بنسبة فاقت 80 %.
ثانيا :  تعريف وتوصيف كل ظاهرة على حدى واستعراض أسبابها ومسبباتهاوعوامل انتشارها في الوسط المدرسي  واستفحالها ، وكيفية مواجهتها والتصدي لها .
ثالثا : التحدير من المخاطر والعواقب والآثار السلبية لهذه الآفات والظواهر على  صحة وسلامة الفرد والمجتمع و الغريبة عن  أصالة المجتمع المغربيوثقافته وهويته  وديانته الإسلامية السمحاء الداعية إلى الوسطية والاعتدال والأمن والأمان  ونبذ كل أشكال التطرف والانحراف الأخلاقي والسلوكي .


رابعا : تأكيد مواصلة الإدارة الإقليمية للأمن الوطني  بصفرو للمجهودات المبذولة للتصدي بكل حزم وقوة لكل ما من شأنه المساس بأمن واستقرار المجتمع المدرسي في اطار الحكامة الأمنية التي تعتمد على سياسة القرب كأساس لمواجهة  كل التجاوزات وحل كل الإشكالات والشوائب وذلك بتعاون وتنسيق تام مع الإدارة التربوية .
خامسا :  دعوة الجميع( بما فيهم التلاميذ ) و في اطار الواجب الوطني  بالتحلي بروح اليقظة والتعبئة الدائمة في الوسط المدرسي وبمحيط المؤسسات التعليميةوابلاغ شرطة المدينة بكل  مظاهر الانحراف والتجاوزات غير اللائقة .
سادسا : خلق قنوات وآليات للتداول في كل المظاهر السلبية عبر تفعيل  دور الشرطة المدرسية في حماية المحيط المدرسي، واحداث نوادي  داخل المؤسسات التعليمية تعنى بهذه القضايا وتنفتح على كل الأطراف والمبادرات والمقاربات الهادفة للتصدي لها .




وفي الأخير أخذ السيد رئيس المؤسسة الكلمة ليشكر الإدارة الإقليمية للأمن الوطني بصفرو على هذه المبادرة الحميدة ويشيد بدور نساء ورجال الأمن بالإقليم على المجهودات المبذولة في محاربة كل الانزلاقات والظواهر الغريبة والمشينة التي اصبحت تغزو المؤسسات التعليمية ومحيطها مِؤكداعلى الإصرار على التعاون الدائم بكل روح وطنية عالية لنشر الأمن المدرسي في مسعى لتهيئ الظروف المواتية لسير العملية التربوية في الأجواء الإيجابية المأمولة لها .
مراسلة جمال المحمودي
المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بصفرو
تربية ماروك - تجمع الأساتذة

إقرأ أيضا