ثانوية ابن خلدون بتدلي أزيلال تنفي أخبار إغماءات و هيسترية بالمؤسسة

إعلان أدسنس

آخر المواضيع

breaking/سلايدر/9
سلايدر
شارك الموضوع مع أصدقائك على مواقع التواصل الإجتماعي




الثلاثاء, أبريل 25, 2017

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي


ردا على المقالات الصحفية المنشورة في بعض المنابر الإعلامية خاصة الالكترونية منها، بخصوص حدث حالات الإغماءات المسجلة بثانوية ابن خلدون التأهيلية بتدلي فطواكة. تتشرف إدارة المؤسسة بقديم التوضيحات التالية تنويرا للرأي العام ورفعا لكل تضليل أو إدعاء :
-
خلافا لما ذهبت إليه المقالات  الصحفية -موضوع الرد - بكون إغماءات مماثلة لتلك المسجلة بكل من المديريتين الإقليميتين الفقيه بنصالح وخريبكة قد انتقلت عدواها إلى صفوف تلميذات ثانوية ابن خلدون التأهيلية بتدلي فطواكة ، فإن إدارة المؤسسة المعنية تؤكد نفيها لتعرض أية تلميذة لحالة هستيريا مصحوبة بإغماء اللهم بعض الحالات الاعتيادية من بينها حالة إغماء لتلميذة يوم الخميس 20 ابريل 2017 تعاني من مرض أعصاب مزمن تنتابها من حين لآخر نوبات مرضية يعلم الجميع بحالتها حيث تم اصطحابها من طرف زميلاتها من قاعة الدرس إلى قاعة الأساتذة حيث استدعت حالتها نقلها الى المستوصف الصحي المحلي بتدلي؛
 -
عكس ما ذهبت إليه المقالات الصحفية التي وصفت الحالة بالهيستريا، فإن التلميذة المصابة لم تصدر منها إلا مقاومة بسيطة أثناء مرافقتها الى مقر الإدارة تناسب طبيعة مرضها ( الصرع)، والأدهى كون المقالات الصحفية ضاعفت العدد الى عشرات من الحالات دون أن تكلف نفسها عناء التحري في الموضوع ؛ 
- 
خلال الأسبوع الجاري لم يتم تسجيل سوى حالات لتلاميذ وتلميذات مصابين بوعكات صحية مألوفة مثل الزكام ، الطمث و الحساسية الناتجة عن إزهار شجر الزيتون المتواجد بكثرة في محيط المؤسسة، ومن بينها حالة تلميذة كانت تعاني من ضيق حاد في التنفس(مرض الربو)؛ 
 
وإذ نقدم هذه التوضيحات غايتنا تنوير الرأي العام وتصحيح الإدعاءات المروج لها والمستمدة من مصادر لم يتم التعامل معها بالتحري المطلوب من قبل منابر إعلامية التي نشرت الخبر، مغتنمين هذه الفرصة لتقديم الشكر للمنابر الإعلامية على اهتمامها بالشأن التعليمي ولما يجري داخل المؤسسات التربوية.
بلاغ بدون تصرف
مراسلة محمد اوحمي - أزيلال
تربية ماروك - تجمع الأساتذة

إرسال تعليق

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

مقالاتكم