إجتماع تنسيقي جهوي باكاديمية مراكش آسفي حول خدمة تدقيق لمعطيات الترشح للبكالوريا

إعلان أدسنس

آخر المواضيع

breaking/أخبار رئيسية/9
سلايدر
شارك الموضوع مع أصدقائك على مواقع التواصل الإجتماعي




الثلاثاء، 18 أبريل، 2017

الثلاثاء, أبريل 18, 2017

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي


احتضنت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين مراكش آسفي، يوم الإثنين 17 أبريل 2017، اجتماعا تنسيقيا جهويا حول  الخدمة الإلكترونية "تدقيق"، التي أطلقتها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، والتي تخص تدقيق معطيات الترشيح لفائدة التلميذات والتلاميذ الممدرسين  المترشحين لاجتياز الامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا دورة يونيو 2017، وذلك عبر البوابة الإلكترونية للوزارة.
    وخلال هذا اللقاء، الذي أشرف على أشغاله السيد رئيس المركز الجهوي لمنظومة الإعلام بالأكاديمية، تم إلقاء عرض توضيحي لعملية "تدقيق"، يبين مختلف المستجدات والمراحل التي ينبغي اتباعها، من أجل تحقيق النتائج المرجوة في الوقت المحدد. كما تم توزيع العدة الخاصة بالمخطط التواصلي لهذه العملية الهامة، والتي تشتمل على مطوية وورقة توضيحية وقرص سمعي بصري، يتضمن شريطين وثائقيين حول هذه العملية الموجهة لمديرات ومديري الثانويات التأهيلية المعنية وكذا لمتعلمات ومتعلمي السنة الثانية بكالوريا.
     وقد خلص هذا اللقاء، الذي حضره المنسقون الإقليميون لمنظومة "مسار" والمكلفون بمجال التواصل بالمديريات الإقليمية التابعة للأكاديمية، إلى مجموعة من المعلومات التي تبين أهمية هذه العملية، والفئات المستهدفة وأهداف الخدمة ومستلزمات ومراحل وآجال عملية التدقيق.
     ومن جهة أخرى، فقد أشار بلاغ صادر عن الوزارة، إلى أن هذه العملية، تهدف إلى توفير قاعدة معطيات دقيقة ومحينة تطابق معطياتها تلك الواردة في ملف الترشيح وفي الوثائق الرسمية على صعيد المؤسسة، بغاية الحد من الأخطاء التي عادة ما كانت تعتري المعطيات الشخصية للمترشحين، والتي يكون تصحيحها مكلفا سواء بالنسبة للمترشح أو للإدارة التربوية.
  وحسب ذات البلاغ، فإن هذه الخدمة الإلكترونية، ستمكن التلاميذ الممدرسين المترشحين لاجتياز الامتحان الوطني الموحد للبكالوريا، من الاطلاع على معطيات بطاقة الترشيح الإلكترونية والمصادقة عليها، وطلب إجراء التعديلات الضرورية في حالة عدم مطابقة المعلومات الواردة في بطاقة الترشيح الإلكترونية مع تلك المتضمنة في الوثائق المكونة لملف الترشيح. كما ستمكنهم من تتبع تنفيذ طلبات تصحيح المعطيات خلال الفترة المخصصة لذلك إلى حين المصادقة عليها من طرف الإدارة التربوية، بتنسيق مع المديريات الإقليمية والأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، وذلك عبر البوابة السالفة الذكر أو باستعمال البريد الإلكتروني الخاص بالمترشح(ة) taalim.ma.
    وفي نفس البلاغ دعت الوزارة كافة التلميذات والتلاميذ المترشحين للامتحان الوطني الموحد للبكالوريا إلى معاينة بطاقة الترشيح الإلكترونية التي تم مسكها عبر منظومة "مسار" للتدبير المدرسي، وكذا صورتهم الشخصية وجوبا والمصادقة عليها إلكترونيا، مع مسك المعطيات الصحيحة في الحيز المخصص لذلك، في أجل أقصاه يوم 25 أبريل 2017.

     وقد اختتم هذا اللقاء بتوجيه الدعوة لكافة الأطر الإدارية والتربوية، وجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلميذات والتلاميذ بمختلف المؤسسات التعليمية، وكافة المتعلمات والمتعلمين المعنيين بهذه العملية، إلى التعبئة الشاملة والحرص الأكيد على إنجاز هذه العملية الهامة في وقتها المحدد، ضمانا لنجاح المحطة الإشهادية للبكالوريا ومختلف محطات المشوار الدراسي لمتعلمات ومتعلمي السنة الثانية بكالوريا، بالأقسام التحضيرية والمعاهد العليا وباقي مؤسسات التعليم العالي.

قسم الاتصال بأكاديمية مراكش آسفي

إرسال تعليق

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

مقالاتكم