جمعية أساتذة التربية الإسلامية تستنكر إقصاءها من مراجعة مناهج التربية الإسلامية

إعلان أدسنس

آخر المواضيع

breaking/أخبار رئيسية/9
سلايدر
شارك الموضوع مع أصدقائك على مواقع التواصل الإجتماعي




الأحد، 16 أبريل، 2017

الأحد, أبريل 16, 2017

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي


أصدرت الجمعية الوطنية لأساتذة الفلسفة بلاغا بشأن استقبالها من طرف مدير مديرية المناهج بوزارة التربية الوطنية يوم 7 أبريل المنصرم وتعبيرها عن إرتياحها من رد الوزارة حول مراجعة مناهج مادة التربية الإسلامية بالمستقبل  و مباشرة بعد إصدار البلاغ المذكور عبرت جمعية أخرى وطنية لاساتذة التربية الإسلامية عن إستيائها من إقصائها من ذلك الاجتماع المخصص أصلا لمراجعة مناهج مادة تدخل بحيز إختصاصها مطالبة الوزارة بإشراكها أيضا وفق نفس المقاربة بما في ذلك  خاصة و ان جمعية أساتذة التربية الإسلامية تتوفر على أطر تربوية مشهود لها بالحقل التربوي و قادرة على الإسهام الفعال بمراجعة مناهج مناهج التربية الإسلامية و الفلسفة أيضا

من جهة أخرى وجهت نفس الجمعية أسئلة صريحة حول سبب إقصائها متسائلة هل يلزمها توجيه بلاغاتها  وطنيا و للرأي العام الدولي كما فعلت جمعية أساتذة الفلسفة لتلقى إستجابة سريعة من الوزارة

إرسال تعليق

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

مقالاتكم