نزع الصفة المادية عن الملف الورقي للتلميذ و تعويضه بالإلكتروني محور إجتماع باكاديمية فاس مكناس

إعلان أدسنس

آخر المواضيع

breaking/أخبار رئيسية/9
سلايدر
شارك الموضوع مع أصدقائك على مواقع التواصل الإجتماعي




الثلاثاء، 16 مايو، 2017

الثلاثاء, مايو 16, 2017

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي
أكاديمية فاس مكناس



تماشيا مع المشاريع المندمجة المنبثقة عن الرؤية الاستراتيجية للإصلاح 2015-2030، وخاصة المشروع رقم 16 المتعلق بتقوية نظام المعلومات للتربية والتكوين، وفي ظل تطوير منظومة مسار للتدبير المدرسي والخدمات الإلكترونية الخاصة بها، انعقد بمقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس يوم الإثنين 08 ماي 2017، لقاء تنسيقيا حول منظومة مسار في إطار التحضير للدخول المدرسي 2017/ .2018
 
حضر هذا القاء كل من:
Ø رئيس المركز الجهوي لمنظومة الإعلام بالأكاديمية
Ø رئيس قسم تدبير الموارد البشرية 
Ø رئيس مصلحة لتواصل وتتبع أشغال المجلس الإداري
Ø المكلفون بالخريطة المدرسية على الصعيد الجهوي والإقليمي
ØØ منسقو منظومة مسار على الصعيد الجهوي والإقليمي


أكاديمية فاس مكناس


استُهل هذا اللقاء بكلمة ترحيبية للسيد فريد بودرار، أكد فيها على ضرورة تفعيل مقتضيات المذكرة الخاصة بالدخول المدرسي 2017/2018في مجال التدبير المدرسي عبر منظومة مسار حيث تطرق لجميع العمليات التدبيرية بمنظومة مسار التي يجب تتبعها على جميع المستويات وبإشراك جميع المتدخلين ومنها:
تتبع مسك قرار آخر السنة ومستوى التوجيه؛
تتبع عملية تسجيل جميع التلاميذ الجدد وإعادة تسجيل التلميذات والتلاميذ؛
تهيئة البنية التربوية والبنية المادية حسب الخريطة المدرسية؛
تتبع عملية توزيع الأساتذة على الأقسام ومسك جداول الحصص؛
تتبع عملية مسك المستفيدين من الدعم الاجتماعي؛
تتبع عملية تهيئة ومسك المساهمات (التسجيل والتأمين والجمعية الرياضية).
لينتقل بعد ذلك إلى تقديم عرض مفصل حول تجريب مشروع نزع الصفة المادية لتدبير التسجيلات المدرسية بمنظومة "مسار" والذي يهدف إلى:
تطوير خدمة إليكترونية موجهة إلى الآباء والأمهات وأولياء الأمور تمكن من التسجيل الأولي للأطفال المستوفون لسن التمدرس؛
نزع الصفة المادية عن الملف الورقي للتلميذ وتعويضه بملف إلكتروني يُمكِّن من تدبير عمليات التسجيل الأولي وتتبع المسار الدراسي بطريقة مبسطة وناجعة؛
ضبط البيانات المتعلقة بالمعلومات الشخصية ومعطيات الحالة المدنية الخاصة بالتلميذ بالإضافة إلى المعلومات الخاصة بالأب والأم أو ولي الأمر؛
وفي هذا السياق أكد السيد محمد الغوري على أهمية مسك وتتبع عملية توزيع الأساتذة على الأقسام ومسك جداول الحصص في ترشيد الموارد البشرية، كما أشار إلى ضرورة استكمال مسك جميع الأساتذة المتعاقدين.
وفي محور مداخلته أبرز السيد عبد الحق الواش أهمية التواصل كدعامة أساسية في تحقيق دخول مدرسي متميز ودعا إلى ضرورة التنسيق بين جميع مصالح المديريات الإقليمية التابعة للجهة.
وبعد نقاش مستفيض، اِتفق الحضور على ضرورة تبني مجموعة من التوصيات التي تروم تجاوز الإكراهات وإنجاح مشروع تجريب نزع الصفة المادية لتدبير التسجيلات المدرسية بمنظومة "مسار" من جهة، وجميع المحطات لأجل إنجاح الدخول المدرسي المقبل من جهة أخرى.


إرسال تعليق

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

مقالاتكم