وزارة الصحة: هذه حقيقة إنتشار إلتهاب السحايا بمؤسسة تعليمية بزاكورة

إعلان أدسنس

آخر المواضيع

breaking/سلايدر/9
سلايدر
شارك الموضوع مع أصدقائك على مواقع التواصل الإجتماعي




الاثنين, مايو 22, 2017

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي


تبعا لما نشر في بعض المنابر الصحافية الوطنية حول وفاة شخصين نتيجة إصابتهما بداء التهاب السحايا بإقليم زاكورة، أوضحت وزارة الصحة، أن "الأمر يتعلق بحالة وفاة واحدة سجلت يوم 19 ماي 2017، لدى طفل متمدرس يبلغ عمره 16 سنة، تم استقباله وإخضاعه للعلاجات الضرورية بالمستشفى الإقليمي سيدي حسين بناصر بورزازات، وذلك يومين بعد ظهور أعراض داء التهاب السحايا عليه «méningite»".
وعلى إثر ذلك، يقول بلاغ للوزارة صادر يوم الاثنين 22 ماي 2017 ، "قامت المصالح الطبية المحلية، بوجه  السرعة، كما هو معمول به في إطار البرنامج الوطني لمحاربة التهاب السحايا، بتقصي وبائي بالمنزل الذي يقطن به الطفل، وكذا المدرسة التي يدرس بها".
ووفق المصدر ذاته، "قامت المصالح الإقليمية للصحة بالإجراءات الوقائية الاعتيادية الخاصة بهذا الداء، بما في ذلك تلقيح جميع الأطفال، وكذا كل الأطر العاملة بالمدرسة، كما تم فحص وتقديم العلاج الوقائي للأفراد المقيمين في المحيط العائلي للمريض وأفراد عائلته، كإجراء وقائي لمنع انتشار المرض".
وذكرت وزارة الصحة، أن "المصالح الطبية بإقليم زاكورة لم تسجل أية حالة وفاة ثانية من هذا الداء لدى أي شخص آخر"، مؤكدة أن "هذه الحالة التي تم تسجيلها مؤخرا حالة معزولة ومنفردة".


إرسال تعليق

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

مقالاتكم