تنسيقية التقاعد تخوض معركتها الحاسمة مع الحكومة الجديدة يوم 4 ماي

إعلان أدسنس

آخر المواضيع

breaking/سلايدر/9
سلايدر
شارك الموضوع مع أصدقائك على مواقع التواصل الإجتماعي




الأربعاء, مايو 03, 2017

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي
تنسيقية إسقاط التقاعد


تخوض التنسيقية الوطنية لإسقاط الخطة الحكومية لإصلاح التقاعد يوم الخميس 4 ماي الجاري إضرابا عاما بالوظيفة العمومية مصحوبا بمسيرة إحتجاجية وطنية ممركزة بالرباط إنطلاقا من ساحة باب الأحد  إبتداءا من الساعة الحادية عشر صباحا و تعتبر هذه الخطوة الإحتجاجية الأولى بعد تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة سعد الدين العثماني و تاريخا مفصليا بتاريخ التنسيقية خصوصا بعد إنكسار آمال غالبية الموظفين بنوها على أساس تغيير سياسة الحكومة بتشكيلتها الجديدة بعد صدور تقرير تقصي حقائق الصندوق المغربي للتقاعد و هو الشيء الذي لم يتحقق بتصريحات رئيس الحكومة الجديدة الذي إعتبر ان الإصلاح المقياسي الذي أطلقه سلفه عبد الإله بنكيران قانون لا يمكن البثة إسقاطه أو تغييره أو مجرد مناقشته باعتباره قانونا منزلا من سقف قبة البرلمان واعدا الموظفين بمزيد من الإصلاحات تدخل بباب الإصلاح الشمولي الذي ستتبعه لا محالة إجراءات أخرى قد تجر الموظفين لمزيد من الإقتطاعات و التراجعات بمعيار إحتساب معاشات التقاعد
من جهة أخرى إعتبر المكتب الوطني لتنسقية التقاعد عبر خرجات لأعضاء مكتبها الوطني أن هذا الأخير يرمي آماله كلها على موعد 4 ماي الذي يعتبر حاسما بعمر التنسيقية آملين مشاركة أكبر عدد من الموظفين المتضررين بدل الإكتفاء بالانتقاد الموضعي بمواقع التواصل الإجتماعي

امال بوعزيز
تربية ماروك - تجمع الأساتذة

تنسيقية إسقاط التقاعد

إرسال تعليق

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

مقالاتكم