شارك الموضوع مع أصدقائك


عرفت رحاب ثانوية أولاد زراد بإقليم قلعة السراغنة احتجاجا لمجموعة من تلاميذ المؤسسة بعد اعتداء لفظي لتلميذ على أستاذ خلال حصته الدراسية و بعد قيام الأستاذ باستدعاء الحراسة العامة و مدير المؤسسة لأخذ التدابير اللازمة بشأن سلوك التلميذ احتج نفس التلميذ و استدعى بعض زملائه للإنضمام إليه المعروفين بالشغب المستمر و عرقلة السير العادي للحصص و سوابق بالعرض على المجلس التأذيبي و استفادتهم من طلبات الاستعطاف للعودة للدراسة حيث قاموا بالاحتجاج للمطالبة بحرية الاعتداء اللفظي على الأساتذة و المطالبة بذلك لدى مصالح القيادة و تقديم شكاية بالمؤسسة التي نبهتهم إلى خطورة ما يقومون به و ان إدارة الثانوية من حقها عرضهم على المجلس التأذيبي و حرمانهم من مستقبلهم التعليمي و امام مؤازرة القيادة  للطرف المعتدى عليه إضطر هؤلاء للعودة للمؤسسة و المطالبة بالصفح و الاعتراف بخطئهم التي لاقت غضبا من باقي تلاميذ المؤسسة الذين  و جهوا لهم اللوم على شغبهم المستمر الذي يؤثرعلى السير العادي للمؤسسة
و تجدر الإشارة ان ثانوية أولاد زراد بإقليم السراغنة معروفة بتميزها  من ناحية النتائج و صرامة الإدارة و الحراسة العامة امام السلوكات الشاذة التي تعرقل السير العادي للدراسة

محمد الدفالي
تربية ماروك - تجمع الأساتذة
مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-