شارك الموضوع مع أصدقائك


لعد حوادث سابقة بالشهر المنصرم لأساتذة و أستاذات فارقوا الحياة بمقر عملهم و أثناء قيامهم بواجبهم المهني بكل من آسفى و الدار البيضاء تعيش أسرة التعليم بإقليم شيشاوة صدمة أخرى بسبب وفاة أستاذة شابة يوم التلاثاء 22 مارس 2016 بمقر عملها أيضا  بمجموعة مدارس أداسيل بمنطقة نائية بنفس الإقليم بعد تعرضها لسكتة قلبية خلال مزاولة عملها و بين زملائها الأساتذة و الأستاذات حيث لم تنفع سيارة الإسعاف التابعة للجماعة القروية التي نقلتها إلى المستشفى المحلي بمنطقة مجاط في إنقاذ حياتها حيث لفظت أنفاسها الأخيرة خلال نقلها بسبب انعدام توفرها على وسائل الإنعاش و تجدر الإشارة ان الأستاذة رحمها الله تدعى قيد حياتها سعاد أ  وتنحدر من مدينة الرباط و تبلغ من العمر حوالي 27 سنة
مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-