شارك الموضوع مع أصدقائك
ورززات


أفادت مصادر محلية، أن حالة من التذمر والاحتقان تسود بين العديد من أبناء مدينة وارزازات، وذلك بعد تحويل داخلية إحدى الثانويات التأهيلية بالمدينة، إلى سجن كبير لتصوير فيلم سينمائي أجنبي يحمل عنوان «الهروب من السجن».

وبحسب مصادر جريدة "الأخبار"، فإن مخرج الفيلم لم يجد عناء كبيرا في تحويل الداخلية إلى سجن، حيث وجد جميع مقومات وخصوصيات السجون متواجدة في هذه الداخلية، وكأنها بنيت في أصلها على مقاس السجون أو لكي تكون سجنا «يقبع» فيه تلاميذ المناطق النائية القادمين لمتابعة دراستهم الثانوية بهذه المدينة.

عن جريدة الأخبار اليومية
مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-