شارك الموضوع مع أصدقائك


لا صوت يعلو هذه الايام داخل المركزيات النقابية فوق صوت التعبئة الشاملة للمنافسة على مقعد وحيد بمجلس المستشارين نتيجة إسقاط عضوية محمد دعيدعة داخل نفس المجلس و التي قررت الحكومة تنظيم انتخابات جزئية يوم 21 يوليوز الجاري للتنافس على هذا المقعد الوحيد المخصص للتمثيلية النقابية و لذلك فإن جميع المركزيات النقابية قررت ترك ملف تمرير مراسيم التقاعد جانبا و دعت فروعها الوطنية و الإقليمية و الجهوية لعقد اجتماعات و حملات تعبئة مستمرة و قوية للظفر بهذا المقعد بفترة حرجة يمر منها ملف التقاعد بعد عرضه للمناقشة و التصويت بمجلس النواب و بذروة الاحتجاجات ضده التي انطلق يوم 10 من شهر يوليوز وستستمر بمسيرة احتجاجية بالعاصمة الرباط يوم 24 من نفس الشهر

محمد السيمو
تربية ماروك - تجمع الأساتذة
مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-