شارك الموضوع مع أصدقائك
على إثر ما تم تداولهمن معطيات بخصوص الإضراب الوطني ليوم 15 فبراير 2017، فإن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، وتنويرا لكل ما من شأنه أن يغالط الرأي العام التعليمي والوطني، تؤكد الحقائق التالية:
-          لم تتعد المشاركة الفعلية للأساتذة الموظفين في إطار مباراة التوظيف دورة دجنبر 2016
في الإضراب الوطني نسبة13.95في المائة؛
-          لم تسجل طيلة يوم الإضراب،  أية وقفة احتجاجية أو تجمعات عامة أمام المديريات الإقليمية للوزارة.

 والوزارة إذ تقدم هذه التوضيحات، فإنها تشيد بمسؤولية والتزام أغلبية الأساتذة بواجبهم المهني النبيل. 

متوصل به من قسم الاتصال و الصحافة بوزارة التربية الوطنية


مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-