2084208994886490994345459083536787122329324620425325324482245056212527005525230030281093810472575056800045429858597245242800293493805642731555
سلايدر

السبت، 22 أبريل 2017

ضحايا البرنامج الحكومي 10 آلاف إطار يحتجون بالرباط -22 أبريل 2017



كما كان مقررا في البرنامج النضالي السابع عشر الذي سطره المجلس الوطني لأطر البرنامج الحكومي 10الآف إطار تربوي الممثل الوحيد و الأوحد للأطر التربوية و الإدارية، فقد انطلقت مسيرة الأطر التربوية و الإدارية بتاريخ صباح يوم 22/04/2017 من "باب الأحد" بالعاصمة، وصولا إلى مقر وزارة التربية الوطنية، حيث تم تجسيد وقفة هناك أمام مقر الوزارة ، لتستأنف المسيرة بعد هذه الوقفة صوب البرلمان، و هو المكان الذي جسدت فيه الأطر اعتصامها الذي كان مقررا ضمن برنامجهم النضالي. و قد ردد الأطر التربوية شعارات منددة بالقمع الذي طال احتجاجاتهم السلمية طيلة سنة كاملة ، و مدينين بسياسة الآذان الصماء و التعتيم الممنهج، اللذان تنهجهما الجهات الوصية على القطاع تجاه ملفهم العادل و المشروع، و المبني على استحقاقهم القانوني و التربوي و الاجتماعي...و المؤطر باتفاقية إطار و قعتها الحكومة المغربية في شخص رئيسها بالإضافة الى مجموعة من الجهات الأخرى،



 و يأتي هذا الصمت المخيف للجهات المعنية حول ملف الأطر في الوقت الذي تئن فيه المدرسة العمومية من وطأة مشاكل حقيقية من قبيل الاكتظاظ في الأقسام و الخصاص المهول في الأطر التربوية، هذا الأخير الذي سيعانيه القطاع و المقدر حسب الاحصائيات ب 100000 أستاذ في أفق سنة 2020 ، إذ لا يعقل داخل دولة تحترم نفسها أن يظل الأساتذة المكونون و المؤهلون معطلين بالشوارع مشردين ، و مدرستها تعاني الخصاص الكبير في أطر هيئة التدريس، و بدل الاستفادة من هذه الطاقات المهدورة و التي تكونت ضمن مشروع وطني/حكومي صرفت غليه ملايين الدراهم دون جدوى... . كما عبر مجلس الأطر التربوية في كلمة أحد أعضائه أيضا، عن ترحيبه بأي مبادرة للحوار الجاد من طرف الجهات المعنية، لطي هذا الملف الذي عمر طويلا، و الذي تتحمل فيه الحكومة المغربية كامل المسؤولية
 هاشم علوي
أترك تعليقا
  • Blogger التعليق باستعمال بلوجر
  • Facebook التعليق باستعمال الفيسبوك

ليست هناك تعليقات :

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

كافة الحقوق محفوظة لـ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018

زر الواتساب يشتغل في الهواتف فقط

-