شارك الموضوع مع أصدقائك


على ضوء نتائج إمتحانات البكالوريا دورة يونيو2017 حلت المفتشية العامة للتربية والتكوين التابعة لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي بالثانويات التأهيلية التي عرفت نسبة نجاح تقل عن 40% بجهة سوس ماسة.
وقد كشف التقرير الذي يتوفر الموقع على نسخة منه، والذي استندت فيه لجنة المفتشية على شبكات تقييم دقيقة ومنهجية مقاربة موضوعية، عن مكامن سوء التدبير اﻹداري سوء التسيير الكبيرين و التي تسببت بشكل أو بآخر في تدني نتائج إمتحانات البكالوريا بهذه الثانويات التأهيلية؛ ويتعلق اﻷمر تحديدا بثلاث ثانويات بمديرية أكادير، وهي : عبد الكريم الخطابي وأورير والخليج، وثانويتين بمديرية إنزكان، وهما: الحسن الخياط وطارق بن زياد، والثانوية الجديدة بمديرية تزنيت، و ثأ سيدي أوسيدي بمديرية تارودانت، وثأ محمد السادس بمديرية طاطا.
وينتظر من المديريات اﻹقليمية التابعة لها هذة المؤسسات التعليمية العمل على تفعيل توصيات المفتشية العامة والقاضية بتعميق البحث واتخاذ اﻹجراءات المناسبة في هذا الصدد، وذلك تفعيلا لمبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة وانسجاما مع توجهات جلالة الملك محمد السادس دام له النصر والتأييد.
رضوان المستفسر.

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-