شارك الموضوع مع أصدقائك


اكد مصدر مسؤول خاص لموقع تربية ماروك - تجمع الأساتذة ان المصالح المركزية لهذه الاخيرة و لأول مرة منذ سنة 2012 تاريخ إصدار منشور رئيس الحكومة بشأن التغيب غير القانوني عن العمل قد تغاضت عن إصدار مراسلات مستعجلة للاكاديميات الجهوية و المديريات الإقليمية لإحصاء و تسجيل أسماء المضربين يومي 8 و 9 نونبر 2017 تنفيذا للإضراب الذي دعا له تنسيقين نقابيين و انه عكس المعمول به سابقا حيث تقوم مصالح المديريات بطلب لائحة المضربين من أطر الإدارة التربوية على فترتين الصباحية و المسائية شكل مستجل بالإضافة لإتصالات مصالح وزارة الداخلية فقد إقتصرت الإجراءات هذه المرة على عمل تسجيل أطر الإدارة التربوية لأسماء المضربين لطلبها عند الإقتضاء
و تفيد مصادرنا أن تغاضي الوزارة عن مراسلة إحصاء المضربين المستعجل قد يكون بسبب تفهمها لأسباب الإضراب و هو ما يفسر إجراء إجتماعات متتالية بمقر وزارة التربية الوطنية برئاسة السيد يوسف بلقاسم الكاتب العام للوزارة منذ تداول حادثة الإعتداء الأولى لتدارس سبل الحد من تنامي ضاهرة العنف بالمؤسسات التربوية و هو ما أفضى لإصدار مذكرة وزارية جديدة بشأن الموضوع و إعطاء تعليمات للمصالح الخارجية للوزارة بضرورة تتبع حالات الإعتداء على الأطر الإدارية و التربوية بالمؤسسات التعليمية و التبليغ عنها و تقديم شكايات للقضاء للبث فيها بالصرامة اللازمة
و تجدر الإشارة أن إحصاءات غير رسمية تفيد باستجابة كبيرة للإضراب المنظم من طرف نقابات تعليمية إحتجاجا على حالات تعنيف أساتذة بمؤسساتهم التعليمية و هو ما يفسر لجوء وزارة التربية الوطنية للإنحناء للعاصفة و الغضب الشديد للشغيلة التعليمية

محمد الصحيبي
تربية ماروك - تجمع الأساتذة
مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-