شارك الموضوع مع أصدقائك



صبيحة يوم رابع ابريل الجاري زارت مدرسة اولاد عطو بالمديرية الاقليمية للتعليم الفقيه بن صالح لجينة من المديرية الاقليمية للصحة تترأسها طبيبة المركز الصحي بسدي حمادي حيث قام فريقها الطبي بتوجيه نصائح طبية تشخص المعرفة الشاملة لداء اللشمانيا  حيث ان امام كل اصابة في الاماكن المكشوفة اليدين او الرجلين او الوجه ولم يتم شفاؤها بعد اسبوع او اكثر يجب الاسراع الى المركز الصحي قصد الفحص او اخذ التحليل وعند الاصابة يجب وضع اللصاقة على الموضع لمنع نقل العدوى عن طريق الناقلة "الناموسة " من شخص لآخر و الدوار متوفر فقط في المركز الصحي وتحدث ايضا عن نمط عيش الناموسة الناقلة للمرض والتي تعيش بالأماكن المظلمة و الرطبة و الشقوق الحائطية و الجحور و الكهوف و الاصطبلات و اماكن تواجد النفايات و الاكوام "احجار و روت البهائم و الاعشاش و اماكن تواجد الكلاب و الجردان



وللوقاية من المرض يجب نظافة المحيط الداخلي و الخارجي ووضع شبابيك واقية ضد ولوج الناموسة و طلاء الجدران و الاماكن المشبوهة بالجير و ازالة الازبال و الاكوام و النباتات و الحشائش الكفيلية و استعمال المبيدات و المصائد الصحية المناسبة و التخلص من الكلاب و الجردان .
وكانت مناسبة لتوزيع مجموعة من معجون الاسنان و الفرشاة .

تقرير - محمد اوحمي

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-