شارك الموضوع مع أصدقائك



شارك المنتخب الوطني المدرسي للعدو الريفي في بطولة العالم المدرسية للعدو الريفي، التي احتضنت منافساتها عاصمة جمهورية فرنسا باريس، ما بين 2 و4 أبريل 2018، وذلك بعد حفاظه على اللقب العالمي الذي يوجد بحوزته والذي حققه في الدورة السابقة التي أقيمت بهنغاريا سنة 2016.
وقد أحرز المنتخب الوطني المدرسي، على صعيد الفرق والمنتخبات 3 كؤوس من أصل أربعة مخصصة لهذه البطولة العالمية، والتي أعطت المرتبة الأولى للمغرب في صنف الذكور متبوعا بنيوزيلاندا في الرتبة الثانية وتركيا
في الرتبة الثالثة، وكذا في صنف الإناث متبوعا بأستراليا في الرتبة الثانية ونيوزيلاندا في الرتبة الثالثة، وعلى صعيد منتخب الذكور، كذلك، متبوعا بإنجلترا في الرتبة الثانية والجزائر في الرتبة الثالثة.
وتندرج هذه التظاهرة الرياضية الدولية الكبرى ضمن برنامج الأنشطة المسطرة من قبل الجامعة الدولية للرياضة المدرسية (ISF)، والتي عرفت مشاركة عدة بلدان من مختلف القارات.
       وتجدر الإشارة، أن المغرب شارك في هذه البطولة العالمية بأربع فئات من مواليد 2000 و2001 و2002 و2003، وبمسافة سباق في صنف الإناث (4155م) وفي صنف الذكور (5500 م)، علما أن كل فريق يمثله 6 أفراد.


مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-