شارك الموضوع مع أصدقائك



نص البلاغ - انعقد يوم الجمعة 29 يونيو 2018 بمركز الملتقيات والتكوينات التابع لوزارة التربية الوطنية اجتماع للنقابات الأكثر تمثيلية بالسيد مدير الموارد البشرية ومساعديه، وبحضور السيد المدير المكلف بالشؤون القانونية والمنازعات.
اللقاء تضمن محورين أساسيين:
أولا
، محور النظام الأساسي: تم خلاله عرض حصيلة وخلاصات اجتماعات اللجان الموضوعاتية للنظام الأساسي، حيث جرى تسليم مسودة الجزء الأول من المشروع للنقابات في انتظار اﻻجتماع المقبل للجنة النظام الأساسي يوم الجمعة 6 يوليوز بمركز الملتقيات والتكوينات على الساعة العاشرة صباحا. وقد تضمنت حصيلة اللجان الموضوعاتية المحاور التالية:
-
المرجعيات،
-
مراحل إنجاز مشروع النظام الأساسي،
-
الهندسة العامة للمشروع،
-
مبادئ وأسس ممارسة مهنة التربية،
-
مهام واختصاصات أطر هيئة التدريس،
-
مهن و مجاﻻت التربية والتكوين،
-
الحقوق والواجبات،
-
المسار المهني (تقييم الأداء).
- ثانيا، محور الملفات المطلبية والقضايا العالقة: حيث قامت الوزارة بجرد 12 ملفا، وأضافت النقابة الوطنية للتعليم(ك.د.ش) ملفات أخرى تتعلق بكل الفئات، كما تخص كذلك ملف الأجور والتعويضات، ومماثلة قطاع التربية الوطنية بقطاعات أخرى، وملف التخفيض الضريبي وتحسين الخدمات اﻻجتماعية.
وبعد جرد هذه الملفات، تمت مباشرة النقاش في ثلاث قضايا فقط، لأن الوقت لم يسمح بالتطرق لكل الملفات التي تم جردها. وهكذا تمت مناقشة:
-          ملف الأساتذة المكلفين بالدروس  تسميهم الوزارة بالأساتذة الذين سبق لهم أن كانوا معلمين وعددهم 129 حالة لم يستفيدوا من الترقية .وقد تمت معالجة الملف بأثر رجعي وتم طيه نهائيا.
-          إطار متصرف تربوي: ذكرت النقابة الوطنية للتعليم بأنها كانت دائما تطالب بأن يشمل هذا الإطار جميع الأطر الإدارية بمن فيهم أطر الدعم الإداري والتربوي والاجتماعي (الملحقون)، وقد أخبرت الوزارة بأنها عازمة على فتح مسلك التدبير الإداري والتربوي من أجل فتح المجال أمام الملحقين لتغيير الإطار. كما عبرت النقابة عن احتجاجها الشديد على تصريحات الوزير المتعلقة بأطر الإدارة التربوية (الإسناد)، واعتبرت ذلك حيفا في حق أطر إدارية قضت سنوات طويلة في مزاولة المهمة ، وقد وعدت الوزارة بالبحث عن صيغة لحل المشكل.
-          ضحايا النظامين: الإدارة أكدت أن الأمر يتعلق بـ 23000 ألف حالة منهم 19000 سيستوفون شرط الترشح وستتم ترقيتهم قبل بلوغ التقاعد. وفيما يخص 4000 حالة المتبقية، أكدت الوزارة طرحها الذي تضمنه بلاغ 25 أكتوبر 2016 بمنح سنوات اعتبارية لاستكمال حق الترشح في آخر ترقية قبل التقاعد. وقد عبرت نقابتنا عن موقفها الثابت بضرورة ترقية الجميع ترقية استثنائية لحل المشكل. وتم الاتفاق على أن تعود اللجنة للاجتماع وتستأنف أشغالها لمناقشة باقي القضايا العالقة والملفات المطلبية يوم 11 يوليوز 2018.
والنقابة الوطنية للتعليم (كدش) إذ تخبر نساء ورجال التعليم بهذه المعطيات الأولية، فإنها تؤكد التزامها بالدفاع عن كل القضايا والملفات المطلبية العادلة والمشروعة المتعلقة بكل الفئات ، وتدعو الوزارة إلى تحمل المسؤولية والتزام الجدية اللازمة للاستجابة السريعة والفورية لمطالب الشغيلة التعليمية.
المكتب الوطني - النقابة الوطنية للتعليم CDT
الدار البيضاء في 29 يونيو 2018



مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-