شارك الموضوع مع أصدقائك



انعقد، يوم الأربعاء المنصرم بكلميم، لقاء تنسيقي جهوي حول السبل الكفيلة بتعزيز شروط الحكامة الإدارية الناجعة لتدبير الموارد البشرية على مستوى مديريات الجهة والتحكم في وضعيتها، ترأسه السيد رئيس قسم تدبير الموارد البشرية بالأكاديمية، وحضره السادة رؤساء المصالح والمكاتب ذات الصلة بتدبير الموارد البشرية بالأكاديمية والمديريات الإقليمية التابعة لها.
وشكل اللقاء، المنعقد بقاعة الاجتماعات للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم واد نون، مناسبة لمناقشة جملة من الالتزامات والإجراءات التدبيرية المتضمنة في مذكرة السيد وزير التربية الوطنية عدد 999/18، بخصوص تدبير الموارد البشرية العاملة بقطاع التربية الوطنية، ابتداء من الموسم الدراسي 2018/2019، من قبيل وضعية أطر هيأة التدريس غير المزاولين لمهام التدريس، و أطر التدريس الذين تم إعفاؤهم بسبب الإعاقة، وكذا طلبات إلحاق أطر التدريس، فضلا عن الطلبات الخاصة بالوضع رهن الإشارة.
كما شكل اللقاء فرصة للتداول في المبادئ والمرتكزات التي أدت إلى اتخاذ هذه الإجراءات، والتي تقتضي اتباع استراتيجية استشرافية لضبط وترشيد الموارد البشرية.  



وخلص اللقاء إلى ضرورة تفعيل مضامين المراسلة الوزارية المذكورة أعلاه، من خلال المنع النهائي لتكليف هيأة التدريس بمهام إدارية ومهام التسيير المادي والمالي الذين لم يتم تغيير إطارهم لعدم توفرهم على الشروط النظامية المطلوبة، وكذا إلغاء تكليفات جميع أطر التدريس للقيام بمهام إدارية أو مهام التسيير المادي والمالي، والتي تمت بعد 31 دجنبر 2011، وتطبيق المسطرة القانونية بخصوص أطر التدريس الذين تم إعفاؤهم لسبب الإعاقة، في حين أن طلبات الالحاق وطلبات رهن الإشارة يتم تدبيرها على مستوى المصالح الوزارية، بالإضافة إلى حث المديريات الإقليمية على موافاة قسم تدبير الموارد البشرية بجميع الإجراءات والتدابير المتخذة في هذا الصدد قبل فاتح أكتوبر، لوضعها رهن إشارة اللجن الوزارية المختصة بآليات التتبع والمواكبة.
ويندرج هذا اللقاء في سياق تنفيذ التوجهات الوزارية الرامية إلى وضع خارطة واضحة المعالم، من خلال ضبط وعقلنة العمليات التدبيرية، وتحقيق النجاعة والفعالية، والسعي وراء جعل مهام أطر هيأة التدريس متناسقة ومتطابقة مع المهام المحددة لها، وفق ما ينص عليه النظام الأساسي الخاص بموظفي وزارة التربية الوطنية، بالإضافة الى الاستثمار الأمثل للكفاءات بما يخدم صالح منظومة التربية والتكوين.  

بلاغ صحفي - الأكاديمية الجهوية لجهة كلميم واد نون

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-