شارك الموضوع مع أصدقائك

سيدي سليمان


تنفيذا لمقرر السيد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني 04/18بتاريخ 11مايو 2018 حول تنظيم السنة الدراسية، وبعد لقاء التنسيق الجهوي الذي ترأسه مدير أكاديمية جهة الرباط سلا القنيطرة، عقد المصطفى أوشريف المدير الإقليمي للوزارة بسيدي سليمان يوم الاثنين 3 شتنبر2018 لقاءات تواصلية مع موظفي المديرية ، ومسيري المصالح المادية والمالية بالمؤسسات التعليمية، وبعض مديري المؤسسات التعليمية الابتدائية بحضور رؤساء المصالح بالمديرية كما استمرت اللقاءات صبيحة الثلاثاء4 شتنبر2018 مع السادة المفتشين، وفي الأجندة لقاءات مع الشركاء الاجتماعيين وأطر التوجيه والتخطيط وجمعيات الآباء ومديرات ومديري التعليم الخصوصي.
هذه اللقاءات تندرج ضمن عملية مواكبة مختلف مراحل الدخول المدرسي لهذه السنة، وتتبعه، ووضع الترتيبات الكفيلة بتحقيق دخول مدرسي سلس، ولإطلاع العاملين بالقطاع على مستجدات الموسم الدراسي، خصوصا ما نص عليه المقرر الوزاري بخصوص تواريخ الانطلاقة الفعلية للدراسة وللإطعام المدرسي والداخليات وبرامج الدعم الاجتماعي.

sidi slimane


 استهل المدير الإقليمي مختلف اللقاءات بكلمة رحب فيها بالحاضرين، مهنئا إياهم بمناسبتي عيد الأضحى، والدخول المدرسي الجديد، متمنيا لهم عودة سعيدة مفعمة بالتوفيق والمسرات، شاكرا إياهم على الجهود التي ما فتئوا يبدلونها دوما في سبيل أداء مهامهم الإدارية والتربوية.
 وعرج المصطفى أوشريف على التوجيهات الملكية السامية في خطابي العرش وذكرى ثورة الملك والشعب معتبرا إياهما خارطة طريق. ومن بين التوجيهات التي تمت مناقشتها خلال هذه اللقاءات تحسين بر امج الدعم والحماية الاجتماعية خصوصا ما يتعلق بالتدابير الاجتماعية الاستعجالية من أجل إعطاء دفعة قوية لبرامج دعم التمدرس ومحاربة الهدر المدرسي بما في ذلك برنامج "تيسير" للتحويلات المالية المشروطة والتعليم الأولي والنقل المدرسي والمطاعم المدرسية. وكل ذلك، وكما جاء في الخطاب الملكي السامي، من أجل التخفيف، من التكاليف التي تتحملها الأسر، ودعمها في سبيل مواصلة أبنائها للدراسة والتكوين.
 وأكد المدير الإقليمي خلال الاجتماعات أهمية مواصلة الجهود التي بذلت منذ أواخر السنة الماضية لأجل إنجاح هذا الدخول المدرسي، بكل محطاته، حسب ما هو محدد في مقرر تنظيم السنة الدراسية والمذكرات الوزارية، لافتا النظر إلى أن عمليات مواكبة الدخول المدرسي وتتبعه تتم بكثافة على سائر المستويات المركزية بالوزارة والجهوية بالأكاديميات والإقليمية بالمديريات.
وأشار أوشريف إلى بعض مستجدات هذا الدخول المدرسي كالاستمرار في تأهيل المؤسسات التعليمية وإعدادها لاستقبال التلاميذ في ظروف وشروط جيدة ولائقة، وإنجاز المديرين جميع العمليات المتعلقة بتدبير شؤون التلاميذ من تسجيل وإعادة تسجيل وتوجيه وغيره قبل انطلاق الدخول المدرسي الحالي، وإسناد مهام الإدارة التربوية للأطر خريجة مسلك التكوين الإداري بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين، وتكليف موظفي الأكاديميات، الذي يعول عليهم من أجل سد الخصاص ، ومحاربة الاكتظاظ والحد من الأقسام المشتركة. كما سنت الوزارة معايير جديدة تخص البنية التربوية، لضمان شروط تعليم جيدة ومردود أفضل، إلى جانب تدبير أمثل للزمن المدرسي.
  كما ذكر بأن الفترة الممتدة ما بين 10 و 28 شتنبر2018 لتنظيم عملية تشخيص المكتسبات، وإجراء تقويم المستلزمات وهما عمليتان هامتان وعلى ضوء نتائجهما سيتم تحديد التلاميذ المحتاجين لدعم تعليمي، لمساعدتهم على اكتساب التعلمات الجديدة، خاصة مع الشروع في تنزيل البرنامج التعليمي الجديد الذي جاء بمستجدات هامة.
  إثر ذلك تدخل رؤساء المصالح بالمديرية، الذين طرحوا قضايا التدبير الإداري والتربوي التي تدخل في صميم اختصاصات مصالحهم، وعمقوا بمزيد من المعطيات والبيانات ما أشار إليه المدير الاقليمي من موضوعات.

ذ المحجوب أدريوش


مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-