شارك الموضوع مع أصدقائك



على إثر الهجوم الذي تعرضت له أستاذة بمدرسة المختار السوسي بأنزا عشية الجمعة 26 أكتوبر 2018، يسعد المديرية الإقليمية بأكادير اداوتنان أن تقدم التوضيحات التالية:
                    فور توصل المدير الإقليمي بالخبر، أوفد لجنة إقليمية مكونة من السيد رئيس مصلحة الشؤون القانونية والتواصل والشراكة، والسيد رئيس مكتب التواصل والعلاقات العامة، وذلك لمؤازرة الأستاذة المعتدى عليها وزملائها أولا، ثم متابعة ومواكبة مختلف الأحداث وكذا الإجراءات والتدابير المتخذة.
             وقد وقفت اللجنة على حقيقة الاعتداء الذي تعرضت له الأستاذة من طرف إحدى الأمهات وزوجها الذي كان في حالة غير طبيعية، واللذين اقتحما المؤسسة وقت دخول التلاميذ ليلتحقا بالأستاذة المعنية بقسمها حيث وقع الاعتداء عليها أمام أنظار تلامذتها وزملائها، ولولا تدخل زملائها لوقع ما لا تحمد عقباه.
            كما وقفت اللجنة على عمل عناصر الأمن الذين حضروا مشكورين في الحال لتحرير محضر بالنازلة وإحالة المعتدية على الجهات المختصة،
            هذا، وقد تم نقل الأستاذة المعتدى عليها لقسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني، والذي غادرته المعنية بشهادة طبية مدتها  26 يوما.
                وإذ تقدم المديرية هذه التوضيحات، فإنها تؤكد وقوفها إلى جانب كل أفراد أسرة التربية والتكوين، ومؤازرتها لهم في كل المشاكل والقضايا، كما تدعو الجهات المختصة لمزيد من التعبئة من أجل ضمان حماية  مرتادي المؤسسات التعليمية ومحيطها، كما أنها تشيد بعمل السلطة المحلية ومصالح ولاية الأمن بأكادير وتشكرهم على حسن تعاونهم.

عن المدير الإقليمي، مكتب التواصل والعلاقات العامة

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-