شارك الموضوع مع أصدقائك



بعد جدل الاتفاقية التي وقعها المكتب الوطني للسكك الحديدية مع مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين و إنتشار ردود نساء ورجال التعليم الغاضبة و المعبرة عن عدم رضاهم لمضمون الاتفاقية، التي قالوا إنها أجهزت على مكسب 40 ٪ من نسبة التخفيضات على تذاكر التنقل عبر القطارات، قال عبد اللطيف العبدلاي، الكاتب العام للمؤسسة بتصريح صحفي له أن الاتفاقية الموقعة مع المكتب الوطني للسكك الحديدية، جاء بامتيازات لفائدة نساء ورجال التعليم، سواء فيما يتعلق بتخفيضات التنقل عبر القطارات، أو على مستوى الرفع من سن أبناء المنخرطين، الذين تضمن لهم الاتفاقية حق الاستفادة من تخفيضات التذاكر إلى حدود 21 سنة.
وأضاف العبدلاوي بنفس التصريح  أن الاتفاقية القديمة والتي وقعتها المؤسسة مع المكتب الوطني للسكك الحديدية سنة 2002 انطلقت بنسبة تخفيض 30٪، قبل أن ترفع إلى 40٪ على مستوى قطارات الخط وخارج أوقات الذروة يومي الجمعة والأحد، واستثناء خط القنيطرة الدار البيضاء، بينما الاتفاقية الجديدة، التي وقعت أمس الإثنين، تضمنت امتيازات جديدة، على رأسها توحيد نسبة 30 ٪، سواء بالنسبة للمسافات الطويلة، أو حتى التذاكر الخاصة بقطار ” البراق”، والقطارات المكوكية السريعة.
ونبه العبدلاوي أيضا إلى امتيازات عائلية تتعلق برفع سن الاستفادة من تخفيض ثمن التذاكر لأبناء المنخرطين، والذي حدد في 21 سنة، في وقت لم يكن السن يتجاوز 18 سنة في الاتفاقية القديمة، علما أن المنخرطين طالبوا، في وقت سابق، برفع السن بسبب التحاق أبنائهم بالمؤسسات الجامعية، وتنقلهم المتكرر عبر القطارات، فضلا عن تخفيضات أخرى سيستفيد منها المنخرطون تبعا ل” توقيت الحجز”.

مشاركة

هناك تعليق واحد

  1. مؤسسة لم تعد تمثل اسرة التعليم وبالتالي نطالب بانتخاب رئيسها والمكتب المسير وليس تعيينهما من فوق.لقد تبين أن هذه المؤسسة ليست لاسرة التعليم بقدر ما تخدم جهات أخرى و خير دليل المركب السياحي بمراكش والرباط كذلك واللذان لا يلجهما رجال و نساء التعليم بقدر ما وضعا في خدمة النافذين في القطاع وفي قطاعات أخرى كالداخلية والأمن والقضاء و اصحاب الريع والامتياز من المسيحيين على السلطة .

    ردحذف

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-