شارك الموضوع مع أصدقائك



يشارك المغرب حاليا في الدورة السادسة عشر للمنتدى العالمي للتربية الذي ينعقد بلندن تحت شعار: "تطوير السياسة التعليمية للمزيد من الفعالية والنجاعة والنجاح المستمر"، وذلك خلال الفترة ما بين 20 إلى 23 يناير 2019.
وفي هذا الصدد، يشارك المغرب، إلى جانب 95 الدولة، بوفد رفيع المستوى يترأسه كل من السيد سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، والسيد محمد الغراس، كاتب الدولة المكلف بالتكوين المهني.
وسيتدارس المشاركون، في هذا المنتدى،  دور الفاعلين الاجتماعيين والاقتصاديين والوسائل التكنولوجية في بلورة السياسات والبرامج التعليمية والوقوف على تأثير التمويلات على النتائج البيداغوجية وفعالية السياسات في هذا القطاع. وسيمكن هذا الملتقى من تبادل التجارب الأكثر نجاحًا، خاصة في مجال تحسين الولوج للتمدرس والمقاربات البيداغوجية الدولية المتعلقة بالحد من الفقر والمساواة بين الجنسين.
على هامش هذا المنتدى، عقد الوفد المغربي اجتماعات ثنائية مع كل من:
-            السيد Alistair Burt، وزير الدولة في قطاع التنمية الدولية في الحكومة البريطانية؛
-            السيدة Anne Milton، وزيرة التعليم والمهارات في الحكومة البريطانية؛
-            السيد M. Graham Stuart، نائب كاتب الدولة في قطاع التجارة الخارجية مكلف بالعلاقات مع البرلمان في الحكومة البريطانية.
خلال هذه المحادثات، تباحث الجانبان سبل دعم المغرب في تكوين المكونين في اللغة الإنجليزية، وخاصة في التخصصات العلمية مثل الرياضيات والفيزياء والكيمياء. كما تم التأكيد على الرغبة المشتركة للطرفين لتشجيع التبادل الأكاديمي بين البلدين وكذا فتح آفاق مواصلة الدراسة بالجامعات البريطانية لفائدة الطلبة المغاربة.
هذا، ويعرف هذا المنتدى، الذي يعد أكبر تجمع لوزراء التعليم والمهارات في العالم،  مشاركة 1263 وفد من مختلف دول العالم.
نص بلاغ وزارة التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي
تربية ماروك - بدون تصرف



مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-