شارك الموضوع مع أصدقائك



تفقد اليوم الاربعاء 30 يناير 2019 السيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بتنغير رفقة السيد رئيس مصلحة الشؤون الادارية والمالية والبناءات والتجهيز والممتلكات، والسيد مدير مجموعة مدارس اموكر بجماعة اسول، وبحضور جمعية امهات واباء وأولياء التلاميذ وأستاذتين فرعية ايت الهامي التي عرفت احتراق حجرة دراسية من البناء المفكك وجزء من الحجرة الثانية الملتصقة بها، و اتضح ان الامر ناتج عن التهيء القبلي لاستعمال المدفئة بداية الفترة الصباحية ليوم الثلاثاء 29 يناير 2019 من طرف أستاذة قبل التحاق التلاميذ بفصلهم الدراسي، مما ادى إلى اندلاع الحريق بالحجرة وعلى الرغم من محاولة اطفائه فلم تتوفق في ذلك ، ولم يسبب هذا الحريق أي أدى للأستاذة وللتلاميذ الذين هم خارج الفصل الدراسي. وتم التخلص فورا من حطام الحجرتين من ساحة المؤسسة



ولضمان استمرار التلاميذ (عددهم 53 تلميذا) في تحصيلهم الدراسي ابتداء من الغد، سيتم العمل بالصيغة الثالثة بالمؤسسة، والمديرية الاقليمية ستوفر عاجلا حجرة من النوع modulaire الى جانب استغلال حجرة من النوع المفكك بالمؤسسة ، كما تجدر الاشارة الى انه قد برمج تعويض حجرة دراسية بهذه الوحدة المدرسية في اطار البرنامج المادي للمديرية برسم ميزانية 2019.


عن المديرية الإقليمية بتنغير





مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-