شارك الموضوع مع أصدقائك



تستعد وزارة التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي لإحداث تغييرات على نظام المنح الجامعية عبر إعداد مشروع المرسوم رقم 2.18.512 الذي صدر عن الأمانة العامة للحكومة، في انتظار عرضه على المجلس الحكومي للمصادقة و الذي يدخل تعديلات على المرسوم 2.12618 الصادر في نونبر 2012 بشأن تدبير المنح الدراسية للطلبة و التي تحددت أهدافه في أولا ترشيد الموارد المالية المخصصة للمنح و ثانيا ضمان مزيد من تكافؤ الفرص بين جميع المرشحين للاستفادة من المنح الدراسية و تاثا استهداف الطلبة المعوزين و أخيرا صرف المنح في آجال تأخذ بعين الاعتبار البرمجة الزمنية للسنة الجامعية فيما تحددت أحكام مشروع المرسوم
- تحديد سقف عدد المنح المخصصة لكل سلم بقرار مشترك للسلطة الحكومية المكلفة بالتعليم العالي والسلطة الحكومية المكلفة بالمالية، وذلك في حدود الاعتمادات المالية المرصودة لها في قانون المالية للسنة،
- التنصيص على صرف منح السلم الأول، حسب المعيار الاجتماعي، والسلم الثاني، حسب المعايرين الاجتماعي والعلمي، والسلم الثالث، حسب المعيار العلمي،
- تحديد الاستفادة من منح السلم الأول للطلبة الذين تقل أعمارهم عن 26 سنة ومن منح السلم الثاني للطلبة الذين تقل أعمارهم عن 30 سنة، ومنح السلم الثالث للطلبة الذين تقل أعمارهم عن 36 سنة،
- انعقاد اللجان الإقليمية على محلتين؛ المرحلة الأولى خلال شهر ماي من كل سنة والمرحلة الثانية تتم مباشرة بعد الإعلان عن النتائج النهائية، واللجان المحدثة على صعيد كل جامعة مكلفة بدراسة ملفات طلبات منح السلمين الثاني والثالث، خلال الأسبوع الثالث من شهر شتنبر من كل سنة بالنسبة لمنح السلم الثاني، وقبل منتصف دجنبر من كل سنة بالنسبة لمنح السلم الثالث،
- إحداث لجنة المنح الدراسية بالخارج والتنصيص على تركيبتها وتحديد أجل انعقادها في الأسبوع الأخير من شهر أكتوبر من كل سنة،
- استفادة الطلبة المسجلين بالخارج في التخصصات ذات الأولوية من المنح الدراسية،
- قيام اللجان المكلفة بدراسة طلبات المنح بترتيب المترشحين، وفق لائحة رئيسية، وأخرى للإنتظار، مع العمل على موافاة المكتب الوطني للأعمال الجامعية الاجتماعية والثقافية بتقاريرها فور الإنتهاء من أشغالها ووفق آجال محددة،
- إلزام كل طالب ممنوح يزاول نشاطا مهنيا بإرجاع مبلغ المنحة الذي حصل عليه،
- استفادة الطلبة المسجلين بالخارج في التخصصات ذات الأولوية من المنح الدراسية،
- تحديد قيمة المنحة بالنسبة للطلبة الذين يتابعون دراستهم بالمغرب،
- تحديد قيمة المنحة بالنسبة للطلبة الذين يتابعون دراستهم بالخارج.
من جهة أخرى حدد مشروع المرسوم الجديد ثلاثة سلاليم للمنح الدراسية لفائدة الطلبة المسجلين بإحدى مؤسسات التعليم العالي العام، وكذا الطلبة الذين يتابعون دراستهم في الخراج في التخصصات ذات الأولوية حيث تخول المنحة الدراسية حسب معياري الاستحقاق الاجتماعي أو الاستحاق العلمي أو هما معاً حيث سيتم ترتيب المنح الدراسية في ثلاثة سلالم، حسب مستوى التعليم
- السلم الأول يخص لتحضير شهادة الإجازة في الدراسات الأساسية أو شهادة الإجازة المهنية أو شهادة الإجازة في التربية أو دبلوم دكتور في الطب أو دبلوم دكتور في الصيدلة أو دبلوم دكتور في طب الأسنان أو دبلوم مهندس دولة، وكذا كل شهادات السلك الأول والثاني بالكليات أو المدارس أو المعاهد التابعة للجامعات أو بمؤسسات التعليم العالي غير التابعة للجامعات، طبقا للنصوص التنظيمية الجاري بها العمل.
- السلم الثاني يخصص لتحضير شهادة الماستر أو شهادة الماستر المتخصص أو دبلوم التخصص الطبي أو دبلوم التخصص الصيدلي والبيولوجي أو دبلوم التخصص في علاج الأسنان.
- السلم الثالث يخصص لتحضير شهادة الدكتوراه.
مشروع مرسوم القانون الجديد يقسم المنح الدراسية إلى كاملة أو نصف كاملة حيث تخول المنح الكاملة للطلبة الذين تبعد إقامة أوليائهم عن المجال الحضري الذي توجد به مؤسسة التعليم العالي التي يتابعون دراستهم بها بمسافة تساوي أزيد من 20 كيلومتراً فيما تخول نصف المنحة للطلبة الذين تبعد إقامة أوليائهم عن المجال الحضري الذي توجد به مؤسسة التعليم العالي التي يتابعون دراستهم بها بمسافة تقل عن 20 كيلومتراً.
و ينص المروع أيضا أنه في حالة تكرار الطالب الممنوح تمنح نصف المنحة الدراسية بالنسبة له، وتسحب المنحة من الطالب المستفيد من نصف المنحة الدراسية، ولا يستفيد من المنحة كل طالب كرر أكثر من سنة دراسية في كل سلم غير أنه يمكن أن يستفيد الطالب الممنوح من سنة إضافية واحدة في حالة انقاطعه عن الدراسة بسبب المرض أو لأي سبب آخر شريطة إدلائه بما يثبت ذلك
و في الأخير حدد مشروع المرسوم مدد صرف المنح حيث تصرف منح السلمين الأول والثاني لمدة عشرة أشهر عن كل سنة دراسية، وتصرف منح السلم الثالث لمدة سنة كاملة كما تصرف منح كل من السلم الأول والثاني والثالث على ثلاثة أشطر فيما يستثنى من الاستفادة من المنح الدراسية الموظفون والمستخدمون وكل ما يمارس نشاطا مهنيا أو تجارياً و يتعين على الطالب المستفيد الذي تغيرت حالته المهنية لإحدى الأنشطة المنصوص عليها سالفا إرجاع مبلغ المنحة كاملا عبر حساب المكتب الوطني للأعمال الجامعية و الاجتماعية و الثقافية

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-