شارك الموضوع مع أصدقائك



بعد إتصال وزارة التربية الوطنية بالكتاب العامين للنقابات التعليمية الست الأكثر تمثيلية لإخبارهم بقرار السيد سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية تأجيل لقائه بالنقابات الذي كان مقررا يوم 18 فبراير  الجاري بعد تأجيله سابقا يوم 28 دجنبر المنصرم أصدرت تلاث نقابات و هي النقابة الوطنية للتعليم كدش و النقابة الوطنية للتعليم فدش و الجامعة الوطنية للتعليم الجناح الديمقراطي بلاغا شديد اللهجة يحمل الوزارة تبعات هذا التأجيل الذي سيؤدي حسب تعبير البلاغ - أسفله - إلى تأجيج الوضع الإجتماعي و رفع التوتر و الاحتقان في قطاع التعليم مطالبا الوزارة بالجدية في التعاطي مع المفات الاجتماعية للشغيلة التعليمية و أكدت إستمرار إنخراطها بالاضراب الوطني الذي سبق أن أعلنته و ذلك يوم 20 فبراير الجاري




مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-