شارك الموضوع مع أصدقائك




عبرت الأغلبية الحكومية المجتمعة يوم الأربعاء 6 مارس 2019 ببلاغ لرئاستها عن تنويهها بالمجهود الرقابي والتشريعي والديبلوماسي الذي بذلته كافة مكونات الأغلبية البرلمانية في المجلسين خلال الدورة الخريفية المنقضية، وهو ما أسهم في إغناء حصيلة هذه الدورة، وتدعوها إلى الاستمرار بنفس النهج استشرافا للدورة الربيعية المقبلة؛
و من جهة و اعتبارا لأهمية وحيوية التسريع بإخراج النصوص التشريعية الجاهزة في البرلمان، فإن أحزاب الأغلبية إقترحت عقد دورة برلمانية استثنائية
و تجدر الإشارة أن مشروع القانون الإطار الخاص بمنظومة التربية و التكوين و البحث العلمي من النصوص التشريعية المهمة و الإستراتيجية الجاهزة و التي لم تسمح ظروف مناقشتها من تمريره قبل إنتهاء الدورة البرلمانية السابقة حيث سيمكن عقد دورة إستثنائية تسريع التوافق على بنود هذا القانون الإطار المهم و الذي سبق أن عبر السيد سعيد امزازي وزير التربية الوطنية عن أهمية تسريع تنزيل هذا القانون و البدء الفوري بخطة الإصلاح حيث يعتبر هذا القانون طفرة نوعية و بداية جديدة تحدد الواجبات و المسؤوليات على عاتق كل متدخل بعملية الإصلاح

محمد الصحيبي
تربية ماروك – تجمع الأساتذة

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-