شارك الموضوع مع أصدقائك



انعقد، صبيحة يوم أمس الخميس 28 مارس 2019 بكلميم، اجتماع اللجنة الجهوية المشتركة للتوجيه المهني خصص لدراسة العرض التربوي والتكويني الذي توفره مختلف مؤسسات التكوين بالجهة وإمكانيات توسيعه ليشمل مسارات ومسالك جديدة تستجيب لحاجيات سوق الشغل بالجهة، والتداول في مختلف الاجراءات التدبيرية الخاصة بعمليات التوجيه المهني.
وافتتح مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون، السيد عبد الله بوعرفه، أشغال اللجنة بكلمة أوضح فيها بأن هذا اللقاء يندرج في سياق تنفيذ الأولويات والتدابير المحددة من طرف جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، لاسيما في خطابي العرش وذكرى 20 غشت، وعناية جلالته الثابتة بقطاع التكوين المهني باعتباره رافعة استراتيجية، ومسارا واعدا لتهيئ الشباب لولوج الشغل والاندماج المهني، داعيا الجميع إلى الانخراط الفعلي والمثمر لتأهيل عرض التكوين المهني وتنويع وتثمين المهن وتحديث المناهج البيداغوجية .



وشدد المسؤول الجهوي على الدور المحوري لجمعيات الأمهات والآباء باعتبارها شريكا أساسيا وفعليا لضمان نجاح التوجه نحو الشعب والمسالك المهنية.
وتضمن برنامج اللقاء، المنعقد بقاعة الاجتماعات والندوات للأكاديمية، تقديم مجموعة من العروض والمداخلات قاربت مواضيع التوجيه المدرسي والمهني بالجهة، وإمكانيات توسيع العرض التربوي بالمسارات والمسالك المهنية، وكذا الخريطة التوقعية الخاصة بهذه المسارات والمسالك، والقطاعات الأكثر استقطابا للباحثين عن الشغل، وقطاعات أخرى واعدة بالجهة والمغرب، كما همت أيضا العرض التكويني بالمعهد التقني الفلاحي، والعرض التكويني بمعهد الصيد البحري بالوطية-طانطان، فضلا عن العرض التكويني للمندوبية الجهوية للشباب والرياضة بكلميم.
كما شارك في تنشيط أشغال هذا الاجتماع، الذي يسر أشغاله رئيس المركز الجهوي للتوجيه المدرسي والمهني بالأكاديمية، كل من السادة مدير مركب التكوين المهني وإنعاش الشغل، ورئيس قسم التخطيط والخريطة المدرسية بالأكاديمية، وممثلة الوكالة الوطنية لإنعاش الشغل والكفاءات، والمدير الجهوي للمندوبية السامية للتخطيط، وممثل المعهد التقني الفلاحي بكلميم، وممثل معهد الصيد البحري بالوطية، إضافة إلى ممثلة المندوبية الجهوية بوزارة الشباب والرياضة بكلميم.



وأوصى المشاركون في أشغال هذا اللقاء بتثمين التكوينات التي تستجيب لحاجيات سوق الشغل بالجهة تنفيذا لمضامين الخطاب الملكي السامي، وتوسيع العرض التربوي الخاص بالمسارات والمسالك المهنية التي تتماشى مع القطاعات الواعدة بالجهة والمغرب ككل، بالإضافة إلى إرساء جسور بين التعليم العام والتكوين المهني، وتكثيف التنسيق بين جميع المتدخلين في التكوين المهني على مستوى جهة كلميم وادنون.
حضر الاجتماع، إضافة إلى منشطات ومنشطي أشغال اللقاء، السادة: رئيس مصلحة الإعلام والتوجيه بالمديرية الجهوية لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل بالأقاليم الجنوبية، ورئيس مصلحة الخريطة المدرسية، والمكلف بالمركز الجهوي لمنظومة الاعلام بالأكاديمية، وأعضاء اللجنة الجهوية المشتركة للتوجيه المهني، ورؤساء تأطير المؤسسات التعليمية والتوجيه بالمديريات الإقليمية بالجهة، وكذا أطر التوجيه التربوي من مفتشين ومستشارين.


مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-