شارك الموضوع مع أصدقائك




بهدف تقاسم التصور العام لمشروع مراجعة المنهاج الدراسي لمادة اللغة الفرنسية بالثانوي التأهيلي مع باقي الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين ، وتقديم الحصيلة المرحلية لإنجاز وتقدم المشروع ، وكذا تعميق النقاش وإغناء المشروع والوثائق التي تم إنتاجها في إطاره، احتضن مقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس صباح اليوم الخميس 18 أبريل 2019 فعاليات هذا الورش الوطني الذي يندرج في إطار التنزيل الأولي لمضامين الرؤية الاستراتيجية للإصلاح 2015-2030 خاصة ما تعلق بتعزيز التحكم في اللغات الأجنبية ، وتنفيذا لتوصيات الاجتماع المنعقد يوم 12 يناير 2019 تحت الإشراف الفعلي للسيد الوزير، حيث تقرر إطلاق مشروع " مراجعة المنهاج الدراسي لمادة اللغة الفرنسية بالثانوي التأهيلي " وتوطينه بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس ، تحت إشراف مديرية المناهج 
وقد ترأس أشغال اليوم الأول لهذه الورشة الوطنية التي ستتواصل على مدى ثلاثة أيام 18-19-20 أبريل الجاري السيد الكاتب العام للوزارة يوسف بلقاسمي بحضور السيد فؤاد شفيقي مديرية المناهج والسيد محمد دالي مديرية التعاون والارتقاء بالتعليم المدرسي الخصوصي و السيد محسن الزواق مدير أكاديمية فاس مكناس ورئيس قسم الشؤون التربوية وأعضاء الفريق الجهوي للمشروع والمنسقون الجهويون التخصصيون لمادة اللغة الفرنسية بالأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين .



ومن المحطات الأساسية المقترحة في إطار الورشة الوطنية في يومها الأول الذي تميز بكلمات تأطيرية وتوجيهية لأشغال اللقاء ، حيث تم تقاسم التصور العام للمشروع ومناقشة حصيلته المرحلية ، وفي اليوم الثاني ملاحظة بعض الأنشطة التجريبية ميدانيا بمشاركة بعض المفتشين وداخل الفصول الدراسية عرض مقاطع من المشروع ومناقشة الوضعيات المقترحة على ضوء المبادئ الموجهة وإدماج بعض خلاصات التجريب في سيرورة بناء المشروع فيما سيخصص اليوم الثالث لاستعراض عينة من الوثائق التربوية المنجزة في إطار المشروع والمساهمة في إغنائها والتوافق حول مساهمة أطر باقي الأكاديميات في إغناء وإنتاج الوثائق المشروع وكذا المصادقة على مخطط سير العمل للمحطات المقبلة .
وقد تميز اللقاء بتقديم السيد الكاتب العام للوزارة ذرع التفوق تسلمه مدير الأكاديمية تقديرا للتلميذة مريم اليحياوي من مديرية تازة وهي ضمن العشر الأوائل اللواتي سيسافرن إلى الإمارات العربية المتحدة لتمثيل المغرب في النسخة الرابعة لمسابقة تحدي القراءة العربي 2019

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-