شارك الموضوع مع أصدقائك



وقعت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون وكل من جمعية رمال للتنمية الأسرية بكلميم والمنظمة المغربية لحماية حقوق الطفل-فرع كلميم، والجمعية المغربية السلام للركبي 13 بكلميم، صباح يوم الاربعاء 22 ماي 2019 بكلميم، اتفاقيات شراكة وتعاون في مجالات دعم الأسرة والنساء ضحايا العنف، ونشر ثقافة حقوق الطفل، وكذا التعريف برياضة الركبي وتأهيلها بمؤسسات التربية والتكوين بالجهة.
وتسعى الاتفاقية الأولى، التي وقعتها عن جمعية رمال للتنمية الأسرية أمينة المال السيدة فاطمة الزهراء كويس، نيابة عن الرئيسة، إلى دعم الأسرة والنساء ضحايا العنف بمؤسسات التربية والتكوين بالجهة من خلال الاستفادة من خدمات مركز جسور للاستماع والتوجيه، إضافة إلى توفير الدعم النفسي والقانوني والحقوقي والاجتماعي والصحي، والتأهيل والمساعدة على بناء أسرة مستقرة، فضلا عن التوعية والتثقيف والتكوين في مجال الاسرة ومحاربة العنف ضد النساء.



كما تروم الاتفاقية الثانية، التي وقعها عن المنظمة المغربية لحماية حقوق الطفل رئيسها السيد رشيد سوليتنا، إلى الارتقاء والنهوض بالأنشطة الثقافية والفنية والرياضية، ونشر ثقافة حقوق الطفل من خلال تنظيم ورشات تحسيسية ودورات تكوينية لفائدة الاطر التربوية وتقديم الدعم النفسي والاجتماعي للتلميذات والتلاميذ مع تفعيل دور مركز الاستماع والتوجيه لضحايا العنف منهم.



هذا، وتهدف الاتفاقية الثالثة، التي وقعها عن الجمعية المغربية السلام للركبي 13 بكلميم السيد محمد بوكسال،  إلى تأهيل رياضة الركبي والتعريف بها وتشجيع مختلف الفئات العمرية على ممارستها عبر القيام بدورات تكوينية وحملات تحسيسية ذات صبغة رياضية في مجال "رياضة الركبي 13" لفائدة التلميذات والتلاميذ الراغبين في ممارسة هذه الرياضة والتعريف بها إضافة الى تأطير الأساتذة ذوي الاختصاص الرياضي، وتنظيم تظاهرات رياضية على شكل دوريات محلية، إقليمية وجهوية.



وتندرج هذه الاتفاقيات الثلاث، التي وقعها عن الأكاديمية مديرها السيد عبد الله بوعرفه، في إطار تنفيذ مقتضيات الميثاق الوطني للتربية والتكوين الداعية لانفتاح المؤسسات التعليمية على محيطها، ونسج علاقات جديدة بين المدرسة وفضائها البيئي والمجتمعي والثقافي والاقتصادي، وكذا في سياق تنزيل وأجرأة الرؤية الاستراتيجية 2015/2030 لإصلاح المنظومة التربوية في شقها المتعلق بتعزيز التعبئة المجتمعية حول المدرسية المغربية من خلال تقوية وتشجيع وخلق شراكات هادفة مع الجمعيات.



حضر مراسيم توقيع الاتفاقية، إلى جانب السيد مدير الأكاديمية، وأمينة مال ورؤساء وأعضاء الجمعيات، كل من السيد المدير الإقليمي لكلميم، السادة رؤساء الأقسام، ورئيس المركز الجهوي للتوجيه المدرسي والمهني، ورئيسة مصلحة الشؤون القانونية والشراكة وفريق العمل بذات المصلحة، وممثل مصلحة التواصل وتتبع أشغال المجلس الإداري بالأكاديمية.

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-