شارك الموضوع مع أصدقائك

amzazi


ترأس السيد سعيد امزازي وزير التربية الوطنية يوم الثلاثاء 07 ماي 2019 بمقر الوزارة اجتماعا تنسيقيا مع الكاتب العام لقطاع التربية الوطنية والمديرات والمديرين المركزيين تم تخصيصه لإعداد البرنامج الوطني لتمدرس الأطفال في وضعية إعاقة والذي من المزمع إعطاء انطلاقته في شهر يونيو المقبل و الذي يهدف لتعزيز المكتسبات و فتح أوراش من أجل مدرسة مغربية دامجة تستوعب و تضمن حقوق الأطفال في وضعية إعاقة بتعليم منصف و ذي جودة

و تجدر الإشارة أنه بتعليمات من وزير التربية الوطنية تم إطلاق مشروع لضمان تمدرس الأطفال في وضعية إعاقة و ذلك تفعيلا لمضامين الرؤية الإستراتيجية للإصلاح 2015-2030 و التي جعلت من الإنصاف و المساواة و تكافؤ الفرص أهم أسس إصلاح منظومة التربية و التكوين و المتعلقة أساسا بإدماج التلاميذ في وضعية إعاقة في الحياة المدرسية عبر مراسلة وزارية موجهة للأكاديميات الجهوية للتربية و التكوين تدعو إلى العمل على إدراج برمجة الاعتمادات اللازمة لهذا المشروع بكراسة الميزانية الأولية للإستثمار و الميزانية المعدلة للمعدات و النفقات المختلفة للأكاديميات الجهوية للتربية و التكوين

من جهة أخرى أكدت نفس المراسلة الوزارية المؤرخة بتاريخ 15 مارس 2019 عدد 227 على 18 على ضمان حق هذه الفئة في التمدرس و توفير الظروف المناسبة لوضعيتهم بالمؤسسات التعليمية و إتخاذ الإجراءات و التدابير اللازمة للمساهمة في جعل المدرسة المغربية دامجة لجميع الأطفال دون تمييز من خلال تقوية قدرات الأطر التربوية و الإدارية في مجال التربية الدامجة و تأهيل المؤسسات التعليمية عن طريق توفير الولوجيات و المرافق الصحية المناسبة و توفير الوسائل التعليمية و التجهيزات المكتبية الملائمة

و يأتي إطلاق هذا المشروع من طرف وزارة التربية الوطنية بناء على توصيات لقاء تنسيقي سابق لوزير التربية الوطنية السيد سعيد أمزازي مع تمثيليات الجمعيات العاملة بمجال الإعاقة و التي أشادت بمجهودات الوزارة  بتنزيل إجراءات ضامنة لحق هذه الفئة من التلاميذ بالتمدرس دون تمييز

أمال بوعزيز
تربية ماروك - تجمع الأساتذة

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-