شارك الموضوع مع أصدقائك




نظم التنسيق النقابي الخماسي للنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية ندوة صحفية يوم الجمعة 3 ماي 2019 بنادي الصحافة بالرباط لتقريب الرأي العام من البرنامج الاحتجاجي الذي أعدته هذه النقابات ردا على توقف الحوار القطاعي و تهرب وزارة التربية الوطنية من إيجاد حلول مقبولة لإنهاء مظلومية مختلف الفئات التعليمية المتضررة و المحتجة للمطالبة بحقوقها
من جهة أخرى أعلن التنسيق النقابي الخماسي عن دعوته إلى إضراب عام بقطاع التعليم يومي 14 و 15 ماي الجاري و حمل الشارات السوداء خلال مزاولة العمل طوال شهر رمضان الكريم حدادا على توقف الحوار حسب تعبير ابيان الختامي للندوة المنظمة من طرف النقابات و لحماية المدرسة العمومية وصون كرامة وحقوق ومكتسبات الشغيلة التعليمية بمختلف فئاتها كما دعت نفس النقابات التعليمية إلى تنظيم وقفات ومسيرات احتجاجية بالشموع إقليمية وجهوية مع ترك الصلاحية للمكاتب الجهوية والاقليمية لتحديد وقتها.
و تجدر الإشارة أن التنسيق النقابي الخماسي كان قد دعا لإعتصام جزئي أمام مقر وزارة التربية الوطنية للمسؤولين النقابيين الوطنيين و الجهويين يوم الجمعة 3 ماي إبتداء من الساعة الثالثة بعد الزوال و تأتي الدعوة لهذه الخطوات الاحتجاجية بعد ساعات من دعوة السيد سعيد امزازي وزير التربية الوطنية للنقابات التعليمية الست الأكثر تمثيلية لإجراء حوار يوم الجمعة 10 ماي الجاري يخصص لملف الأساتذة أطر الاكاديميات و بحضور تمثيليتهم

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-