شارك الموضوع مع أصدقائك



تم يوم الاثنين  3 يونيو 2019  بسلا توزيع عدد من الحافلات المدرسية العمومية كمساهمة من الاتحاد الوطني لنساء المغرب في المجهود الوطني لمكافحة الهدر المدرسي .



و يتعلق الأمر بمبادرات ستشمل حوالي 75 دوارا ، إلى جانب ضواحي 18 مدينة بمختلف جهات المملكة  فيما سيصل عدد المستفيدين من هذه المبادرات إلى أزيد من ستة آلاف تلميذ وتلميذة من بينهم أكثر من 2500 فتاة حسب معطيات قدمتها السيدة فريدة الخمليشي الكاتبة العامة للاتحاد الوطني لنساء المغرب و التي أكدت أنه تحت التوجيهات الرائدة لصاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة لالة مريم، رئيسة الاتحاد الوطني لنساء المغرب، تم تعميم المبادرة التي أطلقتها الجمعية الجهوية للاتحاد الوطني لنساء المغرب بسلا في 8 مارس الماضي، على باقي جمعيات الاتحاد بجهات المملكة الاثنتي عشرة وتسليمها حافلات للنقل المدرسي مساهمة من الاتحاد الوطني لنساء المغرب في المجهود الوطني لمكافحة الهدر المدرسي وتجسد حرص الاتحاد على النهوض بوضعية المرأة المغربية من خلال الاهتمام بنساء الغد والمساهمة في توفير شروط تعليمهن وتكوينيهن حتى ينخرطن إلى جانب إخوانهن رجال الغد في الدفع بعملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية واستكمال مشروع بناء المجتمع الديمقراطي الحداثي الذي يقوده صاحب الجلالة الملك محمد السادس.



من جانب آخر نوه السيد سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية بهذه المبادرة التي تدعم الجهود التي تبذلها الوزارة لمحاربة الهدر المدرسي وتذليل الصعوبات السوسيو اقتصادية والمجالية لتشجيع وتحفيز الولوج والاحتفاظ بالأطفال المتمدرسين بالتعليم الإلزامي وخاصة منهم المنحدرين من الأسر الفقيرة والمعوزة.
و في معرض استعراضه للجهود المبذولة في هذا الإطار أشار الوزير إلى أن عدد المستفيدات والمستفيدين من النقل المدرسي خلال الموسم الدراسي الحالي بلغ 240 ألف مستفيد ومستفيدة بزيادة نسبتها 57 بالمائة مقارنة بالموسم الدراسي الماضي.

و أكد السيد أمزازي أنه تفعيلا للتوجيهات الملكية السامية الواردة في الخطاب الملكي بمناسبة عيد العرش المجيد بتاريخ 29 يوليوز 2018 من أجل إعطاء دفعة قوية لبرامج دعم التمدرس، ومحاربة الهدر المدرسي وكذا التوجيهات السديدة لصاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة للامريم والهادفة إلى تشجيع المبادرات الجهوية في مجال حماية المرأة والفتاة لا سيما بالوسط القروي مضيفا أن برامج الدعم الاجتماعي ومنها النقل المدرسي لها أثر ملموس على مستوى تحسين مؤشرات التمدرس ونسب الاحتفاظ بالتلاميذ داخل المنظومة، علاوة على تقليص نسب الانقطاع عن الدراسة.

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-