شارك الموضوع مع أصدقائك




بعد خنيفرة زار وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي يومه الخميس 26 شتنبر 2019 إقليم أزيلال ،حيث قام بتفقد الثانوية الإعدادية بالجماعة القروية ايت محمد ، والتي يأتي إحداثها في سياق تجويد بنيات الاستقبال وتطوير العرض التربوي بالإقليم بهدف محاربة الهدر المدرسي خاصة في صفوف الفتاة القروية.
  وقد قدمت للوزير شروحات حول هذا المشروع الذي تمت برمجته سنة 2017 بتمويل من الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال خنيفرة ،بغلاف مالي قدره  ,28.880.469 درهم على مساحة تبلغ 10860 متر مربع منها 1031 متر مربع مبنية، وتضم 6 حجرات للتعليم العام و 4 حجرات للجناح العلمي بالإضافة الى ملعب لكرة اليد و وملعب كرة السلة و 07 مرافق صحية للذكور منها مرفق واحد لذوي الاحتياجات الخاصة و 7 مرافق صحية للإناث منها مرفق واحد لذوات الاحتياجات الخاصة  ،وتستقبل هذه المؤسسة برسم الموسم 2019/2020 ، 534 تلميذا (241 ذكور منهم 22 ممنوح منحة كاملة و 26 ممنوح في اطار الشراكة و 293 أنثى منهم 26 ممنوحة منحة كاملة ) موزعين على 15 قسم (10 أقسام للسنة الأولى إعدادي و 5 أقسام للسنة الثانية اعدادي) ويدرسهم 19 أستاذا .



وقدم المدير الإقليمي  حميد شكراوي ر مجموعة من المعطيات المتعلقة بالدخول المدرسي الحالي بوضعية بإقليم أزيلال، حيث أوضح التطور المسجل في البنية التحتية بالإقليم ،إذ ارتفع عدد الأقسام الخاصة بالتعليم الأولي من 54 قسم برسم الموسم 2017/2018 إلى 140 قسم سنة 2018/2019 ،وذكر بخصوص البناءات المدرسية أنه تم خلال السنة المالية 2019 توسيع مجموعة من المؤسسات بحجرات دراسية بلغت 104 حجرة، مع تعويض 110 حجرة مبنية بالمفكك، وإحداث 88 حجرة جديدة، وتأهيل 22 حجرة للتعليم الاولي، كما تم تأهيل 27 مؤسسة تعليمية موضحا أن الإقليم يضم 219 مؤسسة تعليمية عمومية (158 ابتدائية و43 إعدادية و 18 تأهيلية) بالإضافة إلى 17 مؤسسة خصوصية لتتعزز هذه البنية بإحداث 3 مؤسسات جديدة. أما فيما يتعلق بالدعم الاجتماعي ( تيسير- المنح-الإطعام المدرسي- النقل المدرسي) فانتقل عدد التلاميذ المستفيدين من برنامج تيسير من 36485  تلميذ(ة) برسم السنة 2017/2018 الى 74587 تلميذ(ة) برسم 2018/2019، فيما يستفيد من الإطعام المدرسي 43500 تلميذ(ة) ( 42000 تلميذ بالسلك الابتدائي و1500 بالإعدادي)، فيما ارتفع عدد المستفيدين من المنح الدراسية إلى 4551 تلميذ (ة).



هذا، واستعرض المدير الاقليمي التطور الحاصل في مجال الموارد البشرية، حيث أصبح يشتغل بالاقليم  4865 أستاذة وأستاذ (3104 بالسلك الابتدائي و 1021 بالإعدادي و 740 بالتأهيلي).
كل هذه المجهودات المبذولة ساهمت في الرفع من عدد المتمدرسين بالاقليم والذي بلغ 83204 تلميذ(ة) بالسلك الابتدائي بزيادة قدرها 1,90%، وبالسلك الإعدادي 29136 تلميذ(ة) بنسبة تطور بلغت 7,78% ، فيما وصل عدد التلاميذ بالسلك الثانوي التأهيلي الى 13064 بزيادة ناهزت4.35   %



وقام وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث بزيارة مختلف مرافق المؤسسة، وبعض الفصول الدراسية. كما قام بزيارة تفقدية لداخلية ثانوية أزود التأهيلية بأزيلال، التي تم تأهيليها في إطار اتفاق تعاون بين الأكاديمية ونادي روتاري كازا-شمال وP&G DISTRIBUTION MOROCCO، بهدف تشجيع تمدرس الفتاة بالعالم القروي وتحسين فضاء الاستقبال بالداخلية المحتضنة. وجدير بالذكر أن هذا الاتفاق يندرج في إطار تفعيل مضامين اتفاقية الشراكة الموقعة بين وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي وشركة "بروكتر آند غامبل" حول برنامج الإرتقاء بالتربية على الصحة الإنجابية، من خلال تنظيم حصص تربوية وتحسيسية يقدمها أطباء جرى تكوينهم بشكل مشترك من قبل كلا الشريكين، كما يشمل البرنامج إعادة تأهيل الأجنحة الداخلية للثانويات المحتضنة للفتيات المنحدرات من المناطق القروية بدعم من نادي روتاري كازا ـ شمال (شريك بروكتر آند غامبل).

مراسلة – محمد أوحمي
تربية ماروك – تجمع الأساتذة

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-