شارك الموضوع مع أصدقائك



أكد مصدر خاص أن ملف حركية الأساتذة اطر الاكاديميات الجهوية خارج جهاتهم الأصلية كان ضمن مناقشات اللقاء التنسيقي الوطني للتحضير للموسم الدراسي المقبل 2020-2021 و الذي ترأسه السيد يوسف بلقاسمي الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية يوم الإثنين 23 شتنبر 2019 و حضره السيد محمد بنزرهوني مدير مديرية الموارد البشرية و الذي حضره أيضا مسؤولون مركزيون و جهويون في مجالات تدبير الموارد البشرية و البنيات و الخرائط المدرسية و الذي أكد فيه السيد الكاتب العام على عزم الوزارة تطوير النموذج التدبيري في مجالي الموارد البشرية و إعداد الخرائط التربوية و قدم فيه تنويها للمجهودات التي يتم بذلها من أجل ضمان دخول مدرسي سلس يستجيب لتطلعات نساء و رجال التعليم

و يشير مصدرنا أنه بعد إنتهاء الجلسة العامة للقاء التنسيقي تم العمل من خلال ورشات خصصت إحداها لتدبير الموارد البشرية و هي الورشة المكونة من مسؤولين جهويين في مجال تدبير الموارد البشرية بالأكاديميات الجهوية حيث تم طرح موضوع تدابير حركية الأساتذة أطر الأكاديميات و خاصة المتعلقة بالحركة الانتقالية خارج جهاتهم الأصلية حيث تم التأكيد ان النظام الأساسي لأطر الأكاديميات يمنع حركية الأطر التابعة لهذا النظام من الحركية خارج و خاصة بالمادة 6 من بابه الثاني المتعلق بالواجبات و الحقوق حيث يشير صراحة إلى حق أطر الأكاديميات في الحركة الانتقالية داخل مجال النفوذ الترابي للاكاديمية حيث خرجت خلاصات ورشات اللقاء التنسيقي بضرورة تنظيم يوم دراسي وطني لمناقشة النظام الأساسي الخاص بالأساتذة أطر الاكاديميات الجهوية للتربية و التكوين

و تجدر الإشارة أن السيد سعيد امزازي وزير التربية أشار سابقا إلى إستمرار مناقشة ملف الاساتذة أطر الأكاديميات في إطار مسار لمنح مزيد من ضمانات الاستقرار المهني عبر مرسوم قانون

محمد الصحيبي
تربية ماروك - تجمع الأساتذة

مشاركة

هناك تعليق واحد

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-