شارك الموضوع مع أصدقائك




نظمت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون، يوم أمس الاثنين 04 نونبر 2019 بكلميم، عملية الاقتراع الخاصة بانتخاب ممثلات وممثلي أعضاء المجلس الاداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون والمتعلقة بفئات: مؤسسات التعليم الأولي، وجمعيات التعليم المدرسي الخصوصي، وجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ للأسلاك التعليمية الثلاثة.
 وقد أسفرت عملية الاقتراع، التي أشرف عليها السيد المدير المكلف بتدبير شؤون الاكاديمية بصفته رئيسا للجنة الجهوية وبحضور جميع أعضائها، عن النتائج التالية:
 ممثل مؤسسات التعليم الأولي : السيد المحجوب عاتق
 ممثل جمعيات التعليم المدرسي الخصوصي : السيد الحسين بوتسوفرة
 ممثل جمعيات أباء وأمهات وأولياء التلاميذ(ة) بالسلك الابتدائي : السيد محند لاشكر
 ممثل جمعيات أباء وأمهات وأولياء التلاميذ(ة) بالسلك الثانوي الاعدادي : السيد محمد لمين عنيف
 ممثل جمعيات أباء وأمهات وأولياء التلاميذ(ة) بالسلك الثانوي التأهيلي : السيد أحمد ازو
وفي كلمة له بالمناسبة، ثمن السيد المدير المكلف بتدبير شؤون الأكاديمية المشاركة الفعالة لمختلف الفاعلين التربويين والجمعويين، شاكرا إياهم على حسن انخراطهم في جميع المحطات الانتخابية، منوها بالأجواء الإيجابية التي جرت فيها العملية، وبمجهودات اللجان التقنية، على المستويين الاقليمي والجهوي، التي سهرت على إعداد وإنجاح كافة العمليات المتعلقة بانتخاب أعضاء المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون.



 ويأتي تنظيم هذه الانتخابات تفعيلا لمقتضيات المرسوم رقم 2.00.1016 بتطبيق القانون رقم 07.00 القاضي بإحداث الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين كما وقع تغييره وتتميمه، واستنادا الى مقتضيات المذكرة الوزارية عدد 19/ 100 بتاريخ 01 أكتوبر 2019 في شأن تجديد عضوية ممثلي جمعيات آباء وأمهات واولياء التلاميذ، وممثل جمعيات التعليم المدرسي الخصوصي، وممثل مؤسسات التعليم الأولي في المجالس الادارية للأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين.
وللإشارة، فالمجلس الاداري للأكاديمية يتمتع بجميع السلط والصلاحيات اللازمة لإدارة الأكاديمية فيما يتعلق بإعداد البرامج التوقعية الجهوية لتكوين الأطر التعليمية والإدارية والتقنية؛ وللبناء والتوسيع والإصلاحات الكبرى لمؤسسات التربية والتكوين، وكذا سير مؤسسات التربية والتكوين؛ إضافة إلى تكوين شبكات مؤسسات التربية والتكوين على مستوى الجهة، ووضع حصيلة الإنجازات ومراقبة مدى تنفيذ القرارات المتخذة وحصر القوائم التركيبية للسنة المالية المختتمة، فضلا عن حصر ميزانية السنة الموالية.

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-