شارك الموضوع مع أصدقائك



بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية الذي يصادف 18 دجنبر من كل سنة، وتفعيلا لبرنامج العمل السنوي للأنشطة التربوية، نظمت ثانوية ابن عربي التأهيلية بالمديرية الإقليمية لسيدي بنور أمسية دراسية وثقافية وفنية يوم الخميس 19 دجنبر 2019 قام بتأطيرها أساتذة مادة اللغة العربية، وتضمنت عدة فقرات فنية وثقافية من مسرحيات، إبداعات خاصة، مداخلات، قصائد شعرية، قصص قصيرة وعروض أخرى متنوعة.
حضر هذا الحفل إضافة إلى الأطر التربوية والإدارية أعضاء عن جمعية الآباء وممثل للسلطات المحلية وبعض الفاعلين الجمعويين وعرف إشراك جل المستويات التعليمية بالمؤسسة خاصة بالسلك الإعدادي واستهدف إنماء الاعتزاز بلغة الضاد وتجديد التأكيد على الثوابت الدستورية للمملكة المغربية في علاقتها باللغة العربية والتنوع الثقافي واللغوي والحضاري للمجتمع المغربي، إضافة إلى التعريف بمساهمة اللغة العربية في بناء الحضارة الكونية باعتبارها لغة حية قدمت الكثير للإنسانية في مختلف المجالات والحقول المعرفية العلمية والإبداعات الأدبية والفلسفية.



افتتح الحفل الذي دام ما يناهز أربع ساعات بتحية العلم وبعد الكلمة الترحيبية للسيد مدير المؤسسة قدم رئيس جمعية الآباء كلمة بالمناسبة تلاه بعد ذلك ممثل عن أساتذة المادة، و بعد تقديم الفقرات المبرمجة كلّل هذا النشاط الدراسي المتميّز بتقديم شهادات تقديرية للمتعلمين المشاركين، وخُتم بحفل شاي على شرف الحضور والسادة الأساتذة وأعضاء جمعية الأباء.



وعلى إثر هذا الحفل البهيج الذي رسّخ رسائل تربوية هادفة، وحضي بإشادة كبيرة من قبل المتعلمين، وأولياء الأمور، والأساتذة الحاضرين، وممثلي جمعية الآباء: تنوه إدارة المؤسسة بالمجهودات الجبارة التي قام بها السادة الأساتذة، وتشيد بالعمل الاحترافي الذي قُدّم به النشاط المدرسي؛ تنظيما، ومضمونا، وإخراجا.

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-