شارك الموضوع مع أصدقائك
الأربعاء، 5 فبراير 2020



بسبب الاعتداء الشنيع الذي تعرض له استاذ بمدرسة اولاد امبارك مديرية التعليم بني ملال نظمت الأطر التربية بتنسيق مع فعاليات نقابة وقفة الغضب صبيحة يوم الأربعاء 5 فبراير 2020 منددين بانتهاك حرمة المؤسسة حيث نقل المعتدى عليه للمستشفى الجهوي ببني ملال لتلقي العلاج.
انتهاك حرمة المؤسسات غالبا ما يحدث بفعل غياب حراس الأمن  إذ لا يتم تعويض المتقاعدين من المساعدين الثقنيين و تكتفي الوزارة بالتعامل مع شركات أمن خاصة غالبا لا تلبي الطلبات المتزايدة ليصبح الاستاذ في زمننا هذا له وظائف متعددة يخاطر بنفسه في كل كبيرة و صغيرة و أن أخطأ يعاقب

مراسلة - محمد أوحمي
تربية ماروك - بني ملال

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-