شارك الموضوع مع أصدقائك



تطلق جمعية مغرب أصدقاء البيئة سلسلة من التكوينات  في إطار تفعيل مشروع   E3D "المدرسة في صلب التنمية المستدامة"   المندرج ضمن برنامج عمل الشراكة المبرمة مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية التربية الوطنية و التكوين المهني والتعليم العالي و البحث العلمي الحاجب، هذا المشروع التربوي التدريبي  يهدف إلى تنزيل الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة  تلتزم من خلاله المؤسسة التعليمية (كلية، إعدادية أو ثانوية) بوضع مخطط مندمج للنهج العالمي للتنمية المستدامة عبر تقديم حلول ملموسة حول أهدافها السبعة عشر، عبر تقوية قدرات مدرسي اللغة الفرنسية، ومدرسي المواد العلمية: علوم الحياة والأرض الفيزياء والرياضيات.
 و يقع التلاميذ في قلب العملية التعلمية، و يحث المشروع على تدريبهم على الممارسات الجيدة التي تمكنهم من العيش معًا في عالم محدود الموارد، مع  تزويدهم بالمعارف والمهارات والآليات الثقافية التي ستمكنهم من معرفة كيفية التعامل وفقا لتحديات التنمية المستدامة في أفق تكوين مواطنين مسؤولين و فاعلين للتغيير العالمي.



 في هذا الإطار نظمت جمعية مغرب أصدقاء البيئة الخميس 30 يناير 2020 يوما دراسيا لفائدة الأطر التربوية للثانوية الإعدادية طارق بن زياد بمدينة عين تاوجطات، حول: "أهداف التنمية المستدامة و تنزيل الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة 2030"، وعرف هذا اليوم الدراسي الذي حضره مدراء المؤسسات التعليمية و ممثلي المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي بالحاجب، و ممثلي المصالح الخارجية، تنظيم تكوين لفائدة مدرسي اللغة الفرنسية، ومدرسي المواد العلمية: علوم الحياة و الأرض، الفيزياء والرياضيات ومادة الإجتماعيات، التكوين الذي أطره المهندس محمد بنعبو  رئيس المكتب الوطني لجمعية مغرب أصدقاء البيئة، كما تخلل هذا اليوم الدراسي مجموعة من العروض العلمية حول تغير المناخ والاحتباس الحراري، بالإضافة الى عدة عروض فنية تهم الشأن البيئي قدمها تلاميذ السلك الدولي، و معرض إعادة التدوير من إعداد أساتذة اللغة الفرنسية و التربية الأسرية، و ورشة تدوير النفايات البلاستيكية التي أشرف عليها الفنان يونس بورخيص، مع القيام بصنع مجسم كبير لسمكة لجمع مخلفات البلاستيك رفقة مجسم صياد، الهدف منها تشجيع التلاميذ على حماية محيط المؤسسة من النفايات البلاستيكية، والتحسيس بمخاطر تلوث البحار والمحيطات.

المكتب الوطني

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-