شارك الموضوع مع أصدقائك



تنزيلا لمضامين للرؤية الإستراتيجية 2015-2030 للوزارة وخصوصا المشروع المندمج التاسع في شقه المتعلق بترسيخ قيم المواطنة والديمقراطية والسلوكيات الايجابية في نفوس الناشئة، وتخليدا منها لليوم الوطني للسلامة الطرقية الذي يصادف يوم 18 فبراير من كل سنة، وفي إطار تفعيل الحياة المدرسية من خلال تطبيق برنامج عمل الاندية التربوية والاحتفال بالأيام الوطنية والعالمية، خلدت مجموعة مدارس اولاد أبا حماد "الوحدة المركزية " بالمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بإقليم قلعة السراغنة اليوم الوطني للسلامة الطرقية وذلك بمشاركة أطرها الإدارية والتربوية وجميع التلميذات والتلاميذ  اليوم الوطني للسلامة الطرقية تحت شعار "لنضاعف الحذر على الطريق"



و قد تخللت هذه لأنشطة الاحتفالية و التحسيسية مجموعة من الأنشطة ذات الطابع الثقافي و الفني و الرياضي و التوعوية التي شارك فيها المتعلمون بكل حافزية و فرح و إنخراط تام لتعلم و إكتساب الحقوق و الواجبات في الطريق من خلال التعرف على مجموعة من القواعد التي يجب إحترامها في أطر السلامة الطرقية من خلال وضعيات مشابهة للواقع باستعمال مجموع الإشارات المرورية في ساحة المؤسسة التعليمية




وتروم هذه الأنشطة  التحسيس بأهمية السلامة الطرقية و دورها الوقائي في حفظ الأرواح و الممتلكات و قد تنوعت الأنشطة على الشكل الآتي :لوحات تعبيرية ، و توزيع مطويات في فترة الاستراحة بساحة المؤسسة وتقديم عرض بقاعة الأنشطة حول السلامة الطرقية من تأطير الأطر التربوية بالوحدة المركزية لمجموعة مدارس باحماد







مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-