شارك الموضوع مع أصدقائك
الاثنين، 3 فبراير 2020




أثار تأخر الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين بجهة فاس مكناس في صرف أجور الأساتذة أطر الأكاديمية الجهوية موجة من الغضب و الإستياء من هذا التأخر الذي كان له إنعكاسات سلبية مادية و إجتماعية على المعنيين الذي لم يتوصلوا بأجورهم الخاص بشهر يناير 2020 لحدود اليوم التالث من شهر فبراير


من جهتها أكدت الاكاديمية الجهوية للتربية و التكوين بجهة فاس مكناس في بلاغ توضيحي لها أن تأخر صرف هذه الأجور يعود لمتدخل خارجي عن الأكاديمية و أنها عملت على الاتصال به من أجل التعجيل بحل هذا المشكل في أقرب الآجال
قضية تأخير أجور أطر الأكاديمية وصل إلى البرلمان حيث وجه مستشار برلماني عن حزب العدالة و التنمية إنتقادات واسعة لوزارة التربية الوطنية مؤكدا أن هذا الأمر ينسف كل التطمينات المؤكدة على أن لا فرق بينهم و باقي موظفي الوزارة و "تعطيهم وقودا مجانيا إضافيا لمعاركهم التي يخوضونها، رفضا لهذا النمط من التوظيف"
و دعا المستشار البرلماني الوزارة لمعاقبة المتسببين في هذا التأخر غير المقبول و الذي يؤثر سلبا على إلتزامات المعنيين المالية

مشاركة

هناك تعليق واحد

  1. قالك برلماني العدالة والتعمية يقتلوك ويمشيو فكنازتك،مبقشاي اسي البرمائي التعاقد خيار استراتيجي

    ردحذف

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-