شارك الموضوع مع أصدقائك



بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، الذي يصادف الثامن مارس من كل سنة، نظمت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال-خنيفرة، يومه الاثنين 09 مارس 2020 حفلا بهيجا على شرف السيدات الأطر الإدارية، والعاملات بالأكاديمية في إطار التدبير المفوض، ترأسه السيد مصطفى السليفاني، مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، ونشطت فقراته السيدة أمينة الصيباري رئيسة المركز الجهوي للتنشيط والإنتاج التربوي بالأكاديمية. وفي كلمة بالمناسبة، أعرب السيد مدير الأكاديمية عن اعتزازه وفخره وامتنانه لكل نساء التربية والتكوين بالجهة على مجهوداتهن القيمة وخدماتهن الجليلة التي بذلنها من أجل الارتقاء بمنظومتنا التربوية، وانخراطهن الدائم والمتواصل في مسلسل الإصلاح الذي تشهده المنظومة. مبرزا دورهن الهام في تحقيق مؤشرات إيجابية على صعيد مختلف المجالات والمستويات.  كما ثمن عاليا مجهودات المدرسات العاملات بأعالي الجبال والمناطق النائية، على ما يقدمنه من تضحيات جسام ونكران الذات، لتأكيد دورهن الريادي في تحديث المجتمع وتطويره.



وأضاف أن تنظيم هذا الحفل يُعد مناسبة لتجدد الأكاديمية حرصها على تفعيل مقاربة النوع وتكافؤ الفرص بما يضمن للمرأة مكانتها المميزة داخل المجتمع، وتحفيزها على المشاركة الفعالة للاضطلاع بدورها على أكمل وجه. متمنيا لنساء التربية والتكوين بالجهة المزيد من النجاح والتوفيق، وأن يعيد هذه المناسبة العالمية على المرأة المغربية بدوام السعادة وموفور الصحة والهناء.
من جهتهن، عبرت النساء الحاضرات عن شكرهن لهذه المبادرة التي تنم عن وعي عميق بالدور الكبير الذي تلعبه النساء من أجل الارتقاء بقطاع التربية والتكوين، والنهوض بالمجتمع وتطويره. واعتبرن أن أهمية هذا الحفل تكمن في رمزيته والقيم والمعاني التي يجسدها.



وفي نهاية الحفل، سلم السيد مدير الأكاديمية رسائل تهنئة وورود للمحتفى بهن من الموظفات والعاملات، ومن خلالهن لكل نساء التربية والتكوين بالجهة، كعربون اعتراف وتقدير، كما تم أخذ صور تذكارية بالمناسبة مع المحتفى بهن.
محمد أوحمي
تربية ماروك – تجمع الأساتذة

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-